منتديات زهران  

العودة   منتديات زهران > المنتديات العامة > الإسلام حياة > أرشيف [الخيمة الرمضانية] 1435هـ

المجلة الرمضانية


أرشيف [الخيمة الرمضانية] 1435هـ

 
 
أدوات الموضوع
قديم 24-07-2014, 02:05 PM   #31
شذى الريحان
عضو اداري
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية شذى الريحان
 







 
شذى الريحان will become famous soon enough
افتراضي رد: المجلة الرمضانية

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة lina   مشاهدة المشاركة

   رووووعه مرره ياشذى تسلمين والله
كلك ذوق


من ذوووقك ربي يسلمك
شرفتي اهلا بكِ

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع
أخر مواضيعي
شذى الريحان غير متواجد حالياً  
قديم 24-07-2014, 02:07 PM   #32
شذى الريحان
عضو اداري
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية شذى الريحان
 







 
شذى الريحان will become famous soon enough
افتراضي رد: المجلة الرمضانية

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعدي   مشاهدة المشاركة

   عرض رائع لمجلة متميزة

كتب الله أجرك ورحم الله والديك

سلمت يداك


تسلم الله يبقيييك الاروع تواجدك العطر
اسأل الله الرحمة للجميع جزاك الله خير
شذى الريحان غير متواجد حالياً  
قديم 24-07-2014, 02:09 PM   #33
شذى الريحان
عضو اداري
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية شذى الريحان
 







 
شذى الريحان will become famous soon enough
افتراضي رد: المجلة الرمضانية

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عبد الرحمن   مشاهدة المشاركة

   شكرا لهذة المجلة الرائعة وشكراً لنشاطك الدائم وحضورك المميز

مبارك علينا وعليكم العشر الأواخر من هذا الشهر المبارك
وتقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال
وكل عام وانتم بخير


العفوووووو
الاروع مرورك العطر
كل سنة وانت طيب وبصحة وسلامة
ومن العايدين الفايزين
اطيب تحياتي

شذى الريحان غير متواجد حالياً  
قديم 24-07-2014, 02:10 PM   #34
شذى الريحان
عضو اداري
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية شذى الريحان
 







 
شذى الريحان will become famous soon enough
افتراضي رد: المجلة الرمضانية

من تكية جدتي


http://www.zahran.org/vb/zahran136068/index23.html

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شذى الريحان   مشاهدة المشاركة

  

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



جدتي كانت مشغولة طول رمضان للعبادة والطبخ والنفخ ونسيت تكيتها
مسكت في رقبتها وقلت لازم تقولي اي شي عن رمضان






قالت لي اقولك كيف كانت ورقة مقاضي رمضان


قلت هاتي ياستي ::






زوجة تقول لزوجها
خد عندك مقاضي رمضان


هات لي قرنفل وخولنجان
وهات معاك شويه طحينة
وإبزار شربه وشربة حب
وهات مفرومة ولحمة سمينه
وجيب كرَّات وحزمة شبت
وهات بقدونس ولاتنسا
هات كمون وملح ليمون
وفلفل اسود بس مطحون
وهات لي كادي وهات ما ورد
وهات مكرونه ابو تلفون
وهات لنا بصل وتوم
وأما الصلصه جيب كرتون
وهات لي خميره وإبزار عيش
وهات لي بليله وزيت زيتون
وروح الموز وشوية لوز
وجيب كنافه وسن عجوز
وجبنه بلدي وقرفه وهيل
وكمان سكر وهات لنا موز
وجيب سقدانه وقمر الدين



سقدانة نوع من انواع الحلى مشهور في مكة


وجيب لنا ططلي وجيب لي دقيق
وألماسيه وكم زبديه





هذه هي الالماسية





وجيب شربيت لفكوك الريق ( توت او فيمتووو )
وجيبلنا تمره وجيب لنا بيض
وجيب لنا رز نسوي سليق
وإيش شي تاني يابنت أماني؟
جيب لي معاك حلبه يماني
وشعيريه وجيب لي حليب
ايوه وجيب مستكه سلطاني
لتبخير الكاسات



[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:90%;border:7px groove crimson;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]



من العادات الرمضانية الحجازية
تبخير الكاسات والمغاريف ببخور المستكة وبعدها تذوق فيها
أطعم زمزم خصوصاً لو كانت كاسات تُوتْوايعني معدن
[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]





ووي يقطعني نسيت الشاهي
بس يا مبغى أزيد
غير القعقع ووحده قلاده


قلادة بلح يعمل بها الدبيازة وهي اكلة حجازية لايام العيد

للدبيازة عشان العيد







رد عليها الزوج


ليه بس تجي كده على نفسك !؟
قولي وكل الكون يرخص لك
قولي أجيب لبن العصفور
وهوااااااا أروح وأجيبو لجلك
دا أنا يبغالي البنك الأهلي
أحسن شي نصوم عند اهلك


شذى الريحان غير متواجد حالياً  
قديم 24-07-2014, 02:15 PM   #35
شذى الريحان
عضو اداري
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية شذى الريحان
 







 
شذى الريحان will become famous soon enough
افتراضي رد: المجلة الرمضانية




أعتبرت الشابة التركية "النور ألاش"
نفسها محظوظة كونها زارت مكة المكرمة والمشاعر المقدسة
في الوقت الذي تمنت فيه رؤية الرسول صلى الله عليه وسلم
وأن تكون عاشت في عهده.

"صحيفة مكة الإلكترونية" ألتقت بـ "نور" أثناء أدائها العمرة
والتي أبدت سعادتها بوجودها في المسجد الحرام ، وروت "نور"
قصة رؤيتها الكعبة المشرفة لأول مرة حيث قالت : قدمت من الولايات المتحدة الإمريكية
وقد أصبت مؤخراً في ساقي ولم أكن أستطيع السير على قدماي
ولكن المجموعة التي أتيت معها للعمرة قامت بإصطحابي إلى المسجد الحرام
على كرسي متحرك ، وقبل دخولنا الحرم طلب مني أحدهم أن أغمض عيناي
ثم دخلنا ولم أتوانى لذلك ، وعندما طلب مني أن أفتح عيناي ذهلت بمنظر الكعبة المشرفة
والأعداد الكبيرة التي تطوف حول الكعبة المشرفة بنظام واحد وصفوف منتظمة
جداً وسرعان ما أدمعت عيناي وشهقت بالبكاء،
ثم أديت الصلاة مع الجماعة وبعدها تذكرت أن في بيت الله الحرام تستجاب الدعوات
فدعيت كثيراً أن يطهرني الله سبحانه وينقيني من ذنوبي ،
وأن يتوب عليّ ويرحمني ويرحم والداي وجميع أهلي .

بعدها شربت من ماء زمزم والحقيقة كنت أشرب ماء زمزم في تركيا ولكن لم يكن طعمه
بهذا النقاء والتميز حيث شعرت في قلبي شيء يتغير ويصفى .
كما أنه طعام وشفاء من السقم فشربت منه كثيراً حتى تعبت .

وتقول "النور ألاش" أيضاً: تمنيت كثيراً لو أنني رأيت الرسول صلى الله عليه وسلم
لكني أخبرت بأنني من أمته عليه أفضل الصلوات والتسليم،
وكنت أقرأ كثيراً عن قصص الرسول صلى الله عليه وسلم وعن قصص الصحابة والأنبياء ،
وعن الأماكن والتاريخ الإسلامي ، وقررت أن اذهب إلى تلك الأماكن
التي حصلت فيها القصص في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة ،
والأماكن التي عاشوا فيها الصحابة الكرام بعد عودتي من الولايات المتحدة الأمريكية
وانتهائي من الدراسة الجامعية هناك ؛ والحمد لله أنا الآن سعيدة جدا بهذه العمرة
التي أديتها والزيارة المباركة التي قمت بها في المملكة العربية السعودية بصحبة أبناءها الطيبين .

مضيفة: كنت قد رسمت صورة وانطباع سيء عن أهل مكة المكرمة
بصفة خاصة والسعودية بصفة عامة ، وأنهم ليسوا أناس طيبون ،
ولكن والله العظيم أنني أخطأت في حقهم جميعاً كونهم يعملون على خدمة الإسلام والمسلمون ،
والحكومة السعودية قائمة على التوسعات العمرانية من أجل ازدهار الإسلام
وراحة ضيوف الله من المعتمرين والحجاج ؛
وادعوا الله سبحانه وتعالى أن يوفقنا ويرضى عنا وأن يدخلنا الجنة بدون حساب .
شذى الريحان غير متواجد حالياً  
قديم 27-07-2014, 10:23 PM   #36
شذى الريحان
عضو اداري
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية شذى الريحان
 







 
شذى الريحان will become famous soon enough
افتراضي رد: المجلة الرمضانية

[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:90%;background-color:white;border:6px inset purple;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]


يقول شوقي رحمه الله :
رمضان ولى ، هاتها يا ساقي
مـا كـان أكثره على ألافها
الله غـفـار الذنوب جميعها


رمضان ولَّى هاتها يا ساقي
تعرض أمير الشعراء أحمد بك شوقي "1868- 1932م" لعاصفة من الهجوم والنقد غير المبرر
بعد نشره قصيدة (رمضان ولى) .
وكان في الطليعة علماء الأزهر الشريف والدين ،
ومن بينهم الشيخ محمد متولي الشعراوي رحمه الله -

وكان وقتذاك طالباً في المعهد الأزهري بالزقازيق- وساقه القدر ذات يوم فحضر
إلى بيت شوقي مع بعض الأدباء والساسة في عشرينيات القرن الماضي،
وتطرق الشعراوي إلى هذه القصيدة ،
فرد شوقي بذكاء كله تقوى وإيمان : ألا تحفظ أواخر سورة "الشعراء"
. فقال الشعراوي بلى . :
فما كان من شوقي إلا أن قال : إذن فنحن الشعراء نقول ما لا نفعل!
ومغزى القصة واضح ، وهو غير مهم لنا في هذا السياق؛
لأن هذه القصيدة آية في الحب ، وطلب المعرفة اللدنية والعشق الإلهي ،
على طريقة بعض الشعراء الكبار:
ابن الفارص وابن عربي والحلاج والسهروردي والجيلي ورابعة وصالح الجعفري .
يقول سلطان العاشقين ابن الفارض عن هذه الخمر العجيبة :
شربنا على ذكر الحبيب مُدامة سكرنا بها من قبل أن يخلق الكرم
والشئ المحزن أن نقاد الأدب وقعوا في القراءة الخاطئة للنص ،

ولم يقرؤه قراءة تذوقية ، تعج بالسكينة والإيمان والاستقامة كما أراده صاحبه ،
وتقولوا على شوقي حسب القراءة الأولية الظاهرية الخادعة للعين والأذن والقلب والعقل ،
ولما تنطق به القصيدة من ألفاظ وأرواح ، من كلمات ومواجد ، من بوح وحرقة وألم ، من نور ونار !
يقول شوقي رحمه الله :
رمضان ولى ، هاتها يا ساقي
مـا كـان أكثره على ألافها
الله غـفـار الذنوب جميعها
بالأمس قد كنا سجيني طاعة
مـشـتاقة تسعى إلى مشتاق
وأقـلـه فـي طاعة الخلاق
إن كان ثم من الذنوب بواقي
والـيـوم منّ العيد بالإطلاق
والمعنى الواضح وضوح الشمس أن شوقي يطلب إحضار هذه الخمر الإلهية ،
بعد أن انقضى شهر الصيام ، هذه الخمر المشتاقة لصاحبها ،
وهي التي ألزمته جادة الطريق وسبيل الاستقامة ، فلقد كان (رمضان)
طويلاً على محبي وعشاق هذه الخمر ، لما وجدوه من العرفان الروحي ،
وكان على النقيض مع أهل المعاصي يمر سريعاً ، وهكذا أوقات الطاعة والعبادة
تنتهي وهم مشتاقون إليها ! لكن الله يغفر الذنوب جميعاً ،
إن بقى منها شئ بعد رمضان ، واستمرت النفس في طريق العصيان !
ويعجب شوقي ويتحسر : ماذا حدث للأمة فما بين عشية وضحاها انقلب حالها ؟
بالأمس كنا سجناء طاعة الخالق فلا نعصاه ، واليوم ،
عندما ذهب رمضان ، انطلقنا سادرين في تيه الحياة، نعب منها الغث والمرذول !
ويتوجه أمير الشعراء في وصف بليغ إلى هذه الخمر :
ضحكت إليّ من السرور ، ولم تزل
هـات اسـقينها غير ذات عواقب
صـرفـاً مـسـلطة الشعاع كأنما
حـمـراء أو صـفراء إن كريمها
وحـذار مـن دمـها الزكي تريقه
بـنـت الـكـروم كريمة الأعراق
حـتـى نـراع لـصيحة الصّفاق
مـن وجـنـتـيك تدار والأحداق
كـالـغـيـد ، كـل مليحة بمذاق
يـكـفـيك – يا قاسي- دم العشاق
وتسر الخمر من حال الشاعر معها ، [/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]

وهي سليلة الأصل الوارف ،
والعرق الشريف ، فلماذا لا يطلب الشاعر سقياها ، وهي المحمودة العواقب ونتائج ،
ولا خوف من تعاطيها حتى نفاجأ بصياح الديكة؛ إيذاناً بالإمساك !
وهي صافية تنبعث منها أشعة تجذب عشاقها إليها . وهي متعددة الألوان ،
ما بين الأحمر والأصفر، ولأنها كالحسناء في تألقها .
ويحذر الشاعر نديمه من إراقة هذه الخمر ؛ فهي زاكية الأصل ،
لأنها إلهية ، فلا تكسرها ؛ ظناً أنها من المحرمات لكن حسبك ما تريقه من دماء البشر !



وينتقل أحمد شوقي إلى مضمون قصيدته وهو حال الأمة السيئ على عهده ،
هذا الحال الذي امتلأ بالشرور:
لا تـسـقـني إلا دهاقاً ، إنني
فـلـعل سلطان المدامة مخرجي
لا عـيـد لـي حتى أراك بأمة
ذهـب الكرام الجامعون لأمرهم
أيـظـل بـعضهم لبعض خاذلاً
وإذا أراد الله إشـقـاء الـقرى
أسـقـى بكأس في الهموم دهاق
مـن عـالـم لم يحو غير نفاق
شـمـاء راويـة مـن الأخلاق
وبـقـيت في خلف بغير خلاق
ويقال : شعب في الحضارة راقي
جـعـل الـهداه بها دعاة شقاق!


فهو لن يشرب إلا كئوساً مترعة ، تنسيه
همومه في دنياه ، فقد تخرجه سيطرة الخمر الإلهية من دنياه التي لم ير فيها سوى التملق والخداع .
ويخاطب رفيقه في مجلس الخمر قائلاً له : العيد هو أن تحيا وراية الأخلاق مرفرفة في أنحاء البلاد .
لكن شوقي يفيق من سكرته الروحانية إلى واقعه المؤلم التعيس ؛
فأهل الفضل والخلق النبيل رحلوا ، وبقى هو في أناس بلا أخلاق !
ويتساءل مستنكراً : أترى أن هذه الحال من الخذلان فيما بينهم ستدوم ؟
وبرغم ذلك ينعقون : نحن أمة متقدمة ! وينتهي شوقي إلى خلاصة الموضوع ،
في قول كله حكمة ، وهو: أن الله إذا شاء إذلال البلاد سلط عليها ناساً
من أهل الرأي يقودونها إلى الفوضى والفتنة والضعف !
ومن خلال هذه المعايشة الروحية لقصيدة شوقي اقتربنا كثيراً من مراميه،
ولم نخبط خبط عشواء كالآخرين ، وعرفنا أن للشاعر أحوالاً وألفاظاً وخيالاً
وعوالم ومعاني تختلف عن لغة النثر .
وهكذا كان شوقي في هذه القصيدة الرائعة داعية يتغزل في الخمر الإلهية ،
ويقترب من نور الحقيقة ، وشعاع الطريقة ، في أدب إسلامي يناجي النفس ،
ويناغي الروح ، ويلهج بالحال والمقام ، وينتقل بالأمة من التخلي إلى التحلى إلى التجلي !
شذى الريحان غير متواجد حالياً  
قديم 10-08-2014, 07:41 PM   #37
سعيد بن عبدالله الزهراني
موقوف
 







 
سعيد بن عبدالله الزهراني is on a distinguished road
افتراضي رد: المجلة الرمضانية

صور جميلة تجسدت في عبق الماضي التليد وعبق الحاضر الخطير ومزجتيهما في قالب جميل يتناسب وجزئية التسامح وطيبة القلب والعفوية في من سبقونا وربطك بينهما فتحتي بذلك نافذة لجيل قد لا يعرف ما كان عليه أباءنا وأجدادنا فبأسلوبك الرائع استطعتي توصيل الرسالة الى من يهمه الأمر والى مجتمع بلغ به الترف مبلغ والإتكالية العمياء وإعتماده الكلي على الخدم وما أدراك مالخدم .
أختي الفاضلة ( شذى الريحان ) وشمعة المنتدى دائما ما يكون حضورك ممير ويلهب المشاعر ويقوي من حضورنا الذي يكاد يصاب بالشلل النصفي مرده لعدة إعتبارات .
شكر الله فضلك وشكري وتقديري لمجهودك الرائع.
سعيد بن عبدالله الزهراني غير متواجد حالياً  
قديم 15-08-2014, 01:21 AM   #38
شذى الريحان
عضو اداري
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية شذى الريحان
 







 
شذى الريحان will become famous soon enough
افتراضي رد: المجلة الرمضانية

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سعيد بن عبدالله الزهراني   مشاهدة المشاركة

   صور جميلة تجسدت في عبق الماضي التليد وعبق الحاضر الخطير ومزجتيهما في قالب جميل يتناسب وجزئية التسامح وطيبة القلب والعفوية في من سبقونا وربطك بينهما فتحتي بذلك نافذة لجيل قد لا يعرف ما كان عليه أباءنا وأجدادنا فبأسلوبك الرائع استطعتي توصيل الرسالة الى من يهمه الأمر والى مجتمع بلغ به الترف مبلغ والإتكالية العمياء وإعتماده الكلي على الخدم وما أدراك مالخدم .
أختي الفاضلة ( شذى الريحان ) وشمعة المنتدى دائما ما يكون حضورك ممير ويلهب المشاعر ويقوي من حضورنا الذي يكاد يصاب بالشلل النصفي مرده لعدة إعتبارات .
شكر الله فضلك وشكري وتقديري لمجهودك الرائع.


المنتديات اغلبها اصيبت بالشلل وبالخرس وكل الحالات الفجائية
لكن مازلنا صامدون
تقديري العميق واعتزازي بوجودك الكريم
شكرا على لطف الكلام بحق اخجلتني كلماتك فهي اكبر مما استحق
اطيب التحايا
شذى الريحان غير متواجد حالياً  
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 4 ( الأعضاء 0 والزوار 4)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع : المجلة الرمضانية
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيلو اللحمة بكم .......... محمد الساهر الاخبار المحلية والعالمية والمنقولات 6 06-03-2014 09:11 PM
[خبر] رداً على المجلة:- هكر تركي وسعودي وسوري يخترقون موقع المجلة ويوقفونه عن العمل الدوسـي الاخبار المحلية والعالمية والمنقولات 1 03-11-2011 02:15 PM
عزومتنا الليلة! بنت محمد الطبخ 15 10-06-2011 07:18 AM
العميد والزعيم الليلة في مسك الختام ... واليكم مباريات الليلة الاحد ابو يزيد الحريري المنتدى الرياضي 12 12-04-2009 10:55 PM
محاورة الليلة ....... مخاوي الجود الموروثات الشعبية 23 08-11-2007 02:14 AM


الساعة الآن 10:31 AM.


Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع ما يطرح في المنتديات من مواضيع وردود تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة
Copyright © 2006-2016 Zahran.org - All rights reserved