منتديات زهران  

العودة   منتديات زهران > المنتديات العامة > منتدى الكتاب

. . .كلمات مُخَبَّأة . . .


منتدى الكتاب

إضافة ردإنشاء موضوع جديد
 
أدوات الموضوع
قديم 29-10-2020, 02:46 AM   #321
الراس الصغير
 
الصورة الرمزية الراس الصغير
 







 
الراس الصغير will become famous soon enough
افتراضي رد: . . .كلمات مُخَبَّأة . . .

ديون لابد أن تُرد ..


سافر الفلاح البسيط من قريته إلى المركز ليبيع الزبد التي تصنعه زوجته
وكانت كل قطعة على شكل كرة كبيرة تزن كل منها كيلو جراماً.

باع الفلاح الزبد للبقال واشترى منه ما يحتاجه من سكر وزيت وشاي ثم عاد إلى قريته ..
أما البقال .. فبدأ يرص الزبد في الثلاجة .. فخطر بباله أن يزن قطعة ..
وإذ به يكتشف أنها تزن 900 جرامًا فقط .. ووزن الثانية فوجدها مثلها ..
وكذلك كل الزبد الذي أحضره الفلاح!

في الأسبوع التالي .. حضر الفلاح كالمعتاد ليبيع الزبد ..
فاستقبله البقال بصوت عالٍ: أنا لن أتعامل معك مرة أخرى .. فأنت رجل غشاش ..
فكل قطع الزبد التي بعتها لي تزن 900 جرامًا فقط ..
وأنت حاسبتني على كيلو جرام كامل!

هز الفلاح رأسه بأسى وقال:
لا تسيء الظن بي .. فنحن أناس فقراء .. ولا نمتلك وزن الكيلو جرام ..
فأنا عندما أخذ منك كيلو السكر أضعه على كفة .. وأزن الزبد في الكفة الأخرى ..
سبحان الله

نعم كما تدين تدان .. الجزاء من جنس العمل أخي الكريم ..
حكمة بليغة تتناقلها الألسنة قديماً وحديثاً ..
سنة كونية جعلها الله سبحانه وتعالى عظة وعبرة للناس
ولكل من يخطو على الأرض كما تدين تدان ..
ألم يقل أحب الخلق إلى الله صلى الله عليه وسلم:
(البِرُّ لا يَبْلَى، وَالِإثْمُ لَا يُنْسَى، وَالدَّيَّانُ لَا يَمُوتُ، فَكُن كَمَا شِئتَ، كَمَا تَدِينُ تُدَانُ)

رباه إنه أمر شديد على كل نفس أن تشعر أن ما تفعله يُفعل بها ..
وكما تُجازِي تُجازَى .. وكما تدين خلق ربك يدينك خالقك .. وكما تَسرق تُسرق ..
وكما تَزنى يُزن بك .. وكما تَتكبر على الناس يُتكبر عليك ..
وكما ... وكما ... وكما .. حفظنا الله وإياكم من الشرور ..

السائل الأول: يحكي أن رجلاً جلس يوماً يأكل هو وزوجته
وبين أيديهما دجاجة مشوية فوقف سائل ببابه فخرج إليه وانتهره وطرده ..
ودارت الأيام وافتقر هذا الرجل وزالت نعمته حتى أنه طلق زوجته
وتزوجت من بعده برجل آخر فجلس يأكل معها
في أحد الأيام وبين أيديهما دجاجة مشوية وإذا بسائل يطرق الباب
فقال الرجل لزوجته: ادفعي إليه هذه الدجاجة، فخرجت بها إليه فإذا به زوجها الأول
فأعطته الدجاجة ورجعت وهي تبكي إلى زوجها فسألها عن سر بكائها
فأخبرته أن السائل كان زوجها وذكرت له قصتها
مع ذلك السائل الذي انتهره زوجها الأول وطرده.
فقال لها زوجها: ومم تعجبين؟! .. وأنا والله السائل الأول؟!

وكما قال أحد الصالحين:
(الحسنة لا تضيع على ابن آدم .. والذنب لا ينسى ولو بعد حين ..
والديان هو الله عزوجل حي لا يموت .. ويا ابن آدم اسخر كما شئت ..
واضحك على من شئت .. واعتدي على من شئت .. واجرح من شئت ..
وأحسن إلى من شئت .. فالله لا يضيع مثقال ذرة من خير ..
ولا يضيع مثقال ذرة من شر) ..

فمهما فعلت من خير تجزى به في الدنيا قبل الآخرة ..
ومهما فعلت من شر كان صغيراً أو كبيراً تجزى به بالمثل تماماً في الدنيا قبل الآخرة ..
فربنا يمهل ولا يهمل .. فهي ديون عليك يا اين آدم ..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع
لا اله الا الله
أخر مواضيعي
الراس الصغير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-10-2020, 02:48 AM   #322
الراس الصغير
 
الصورة الرمزية الراس الصغير
 







 
الراس الصغير will become famous soon enough
افتراضي رد: . . .كلمات مُخَبَّأة . . .

معك الله ..


معك الله تشعر بالسكينة التي تتنزل عليك ...

والأمن الذي يحفك ...

والطمأنينة التي تغشاك ...

معك الله لا خوف وإن كنت في عين العاصفة ...

ولا قلق وإن كنت في خضم الهول ...

ولا يأس وإن كنت في كهف البلاء ...

معك الله تشعر بالأنس وإن كنت وحيداً، وبالنصرة وإن كنت فريداً ..

معك الله تشعر بتسابيح الكون، ورجع الجبال، وزجل الحمام، وتغريد البلابل، وزقزقة العصافير، وحفيف الشجر، وخرير الماء، وهزيم الرعد، ونغمات القمري..كل شيء يسبح للملك" وإن من شيء إلا يسبح بحمده".

..........

معك الله ..

حب ... وما أروعها من كلمة

وأنعم بحب مولاك ...

من خلقك وغذاك ورباك ...

وأمدك وأسعدك وأغناك

وهداك ونصرك وقوّاك ...

..........


معك الله تشرق شمسك التي آذنت بالمغيب ... وتبتهج نفسك التي علاها الشحوب ...

وتقوى روحك التي أضناها اللغوب ...

‏وتَخضرُّ روحٌ وتُبنَى صُروحٌ

وتُطوى جروحٌ ولَا مِن ضَرر

معي اللهِ عُمري ربيعٌ وإنّي

معك الله ألقى جميلَ الأثر

..........

اجعل حياتك للملك ... عش بروحك معه ..بجسدك، بكيانك ... بمشاعرك ... ودع الناس في عالمهم ...
كن قريبًا منه لتفرح ... وتسعد

ولبّ نداه لتستقيم وترشد ...

ترقب البشرى خلف التلال، وانتظر الفرج وراء الجبال،

والمح التوفيق سيأتيك حالا بعد حال ...

..........

‏مَا زِلتُ أرتَقِبُ البُشرَى لِتَغمرَنا

فلَم يَخِب لَحظةً فِي اللَّـه مَطمعُنَا ...

هُو الكَرِيمُ وَكلُّ الخَيرِ فِي يَدهِ

فَلَن نَخِيبَ وَرَبُّ العَرشِ مَفزعُنَا ...

..........


لو قيل لك فلان الملك سأل عنك لابتهجت روحك وطابت نفسك ونمت قرير العين ...


فكيف لو قيل لك ملك الملوك يحبك..؟


إنه يحبك ... ولذا هداك للإسلام، وصب عليك الإنعام، وبارك لك في الليالي والأيام ... فعش معه ليزيدك قربا منه ... وتمتع بالأنس به لتزداد وصلا به..

يقول الله تعالى :

( يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ )

[الحجرات:13].
الراس الصغير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-10-2020, 02:51 AM   #323
الراس الصغير
 
الصورة الرمزية الراس الصغير
 







 
الراس الصغير will become famous soon enough
افتراضي رد: . . .كلمات مُخَبَّأة . . .

لذة التكلم مع البسطاء ..


لذة الكلام مع البسطاء / التعرف على مكنونات المرء عند التكلم معه
لذة جديدة ، ومتعة حقيقية ، لم أعهدها من قبل ،
تكمن في محادثة البسطاء من الناس، والقدرة على استخراج مكنونات
تجاربهم إن وُفقت لهذا ،
فما كل بارقة ٍ تجود ُ بمائها ، لأنهم كالكنز الخفي ، لا يستدل عليه إلا من وُفق ،
و لذلك ترى أن كثيراً من الملوك وأصحاب الشأن من العظماء يحرصون
على محادثة البسطاء العقلاء والبحث عنهم ، مِمَن لم تدرج أسماؤهم
ضمن قائمة أعلام النبلاء في عصرهم .
سمع الخليفة هارون الرشيد برجل صالح اسمه ابن السماك فطلبه ،
دخل ابن السماك مجلس الخليفة ، وقد طلب الخليفة الماء ليشرب ،
فجلس ابن السماك ، فقال الرشيد : عظني يا ابن السماك ، وقد أمسك الخليفة بالكأس ،
فقال له : لو مُنعتَ يا أمير المؤمنين هذه الشربة بكم تشتريها ؟
أطرق الخليفة مفكراً للحظات ، ثم رفع رأسه و قال : بنصف ملكي !
فقال ابن السماك على الفور : فإن مُنعتَ خروجها بكم كنت تشتريه ؟
سكت قليلا ً ثم أجاب بصوت خافت ، كأنه يحدث نفسه : بنصف ملكي الآخر !
قال ابن السماك : إن مُلكا ً قيمته شربة ماءٍ لجدير أن لا ينافس فيه ، فبكى الرشيد !!
فيا لله ، كم هي عبارات وجيزة اللفظ ، غزيرة الفائدة ، سالمة من التعقيد
واضحة الدلالة على المعنى .
يعادُ حَديثـُهُ فَيَزيدُ حُسنا ً ... وقد يُستَقبَحُ الشيءُ المُعاد ُ
إن هؤلاء الذين لا يُؤبه بهم متى حلوا وارتحلوا ،
مثل كبير السن الذي ربما تصادفه في محطة ٍ ما ،
أو الغريب التقي الخارج من أحد المساجد الصغيرة ، أو صاحب الدكان في الأزقة الضيقة ،
أو المزارع القنوع ، أو البائع المتجول أو غيرهم ،
ينطقون أحيانا ً بكلام من ضروب الحكمة ، يرسلها أحدهم فتحسبها مثلا ً ،
و ربما قذف أحدهم حكمة تقع منك بمكان ، فتتغير على أثرها حياتك ،
و لو كُتبت بمداد الذهب ، على صحائف الفضة ، وعُلقت عند مداخل الجامعات ،
و وسط ميادين العواصم ، لقالوا ما أحكم مَن قالها !
نعم لا تستغرب ، قد تلتقط من أفواههم أقولاً تشبه الجواهر ، تتسم بالوضوح والإيجاز ،
لا تجدها عند بعض كبار المثقفين والمتعلمين ،
الذين تسمع بأحدهم فيمتلئ سمعك إجلالا ً له وإكباراً ، فإن شاهدته و حادثته لقلت
ما قاله ابن ماء السماء : أن تسمع بالمُعَيدي خير من أن تراه !
تجالسه فتجده قليل التجربة ، يتخبط في حديثه كحاطب ليل ،
ويتقلب في رعونة عباراته كهواء البصرة ،
وذلك لأنه من الذين لم يخوضوا غمار الحياة إلا من خلال المفاهيم النظرية الجافة ،
أما أولئك البسطاء فقد كابدوا الدنيا وعركتهم الأيام ولم يغيرهم زهو منصبٍ
ولا ذيوع صيتٍ و لا عظيم جاه ، وليست النائحة الثكلى كالمستأجرة .
واكتشفت أيضا ً أن معرفة هذا الصنف من الناس من ثمين الصيد الذي
يحتاج صاحبه الى نظر دقيق واستقراءٍ لبعض الدلائل ، لأنهم ليسوا بأصحاب أسماء
رنانة فتعرفهم بها ، بل هم كما أسلفت بسطاء أخفياء لهم من التجارب ما جعلهم
يمتلكون نظرة وعبرة وقدرة على إصدار حكم نتج عن خبرة ، بعبارة وجيزة
خالية من التعقيد مملوءة بالحكمة ، ولذلك قيل أن طول التجارب زيادة في
العقل و لسان التجربة أصدق .
ومن تلك الدلائل الدالة عليهم على سبيل المثال كبر السن ،
وسعة الصدر، و طول الصمت ، و إجابته لسؤالك عن الدنيا وعن أعباء الحياة
وعن تغير الناس ، و كيفية اختياره لابتداء الحديث معك ، وغير ذلك ،
قيل اقترب رجل ذات مرة من أحد أولئك البسطاء الذين يُتوسم فيهم العقل ،
فقال له : أتسمح لي بسؤال ؟
قال : عن ماذا ؟
قال : أخبرني عن بعض الدروس التي تعلمتها من الحياة ؟
سكت قليلا ً ثم قال :
نعم .... تعلمت أنني قد أسبب جروحاً عميقة لمن أحب في بضع دقائق فقط ،
لكن قد أحتاج لعلاجها سنوات طويلة !
وتعلمت أن الأغنى ليس الذي يملك أكثر ، بل الذي يحتاج أقل !
الراس الصغير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-10-2020, 03:00 AM   #324
الراس الصغير
 
الصورة الرمزية الراس الصغير
 







 
الراس الصغير will become famous soon enough
افتراضي رد: . . .كلمات مُخَبَّأة . . .

على راسه ريشة

---------------



جاء رجل الي القاضي يشتكي له أن لصا" قد اقتحم قفص الدجاج خاصته وسرق بعضا" من دجاجه. سأله القاضي :هل تشك بأحد ما ؟ فرد عليه:ﻻ ياسيدي. فأمر القاضي حاجب ديوانه أن ينادي عموم الناس ﻷمر هام .
جاء الناس فوقف بينهم القاضي وقال: إن هذا الرجل جاءني يشتكي أن شخصا" ما قد سرق من دجاجه ،..... عليه ، إما أن يرجع اللص الدجاج فنعفوا عنه أو سيتم عقابه ﻷني الآن قد عرفت اللص. انتظر القاضي قليلا ولم يجبه أحد ..فقال: على العموم لقد عرفته ،،، إن السارق نسي أن يتخلص من الريش الذي علق برأسه. حينها مد أحدهم يده لينفض الريش الذي ظن أنه علق برأسه حينما سرق الدجاج. فأمر القاضي باحضاره ومعاقبته .

* كنت أظن " اللي على راسه ريشه" يقصدون بها إنسان مهم ومميز ..
لكن طلع "اللي على راسه ريشه" معناها أنه حرامي دجاج
الراس الصغير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-10-2020, 03:04 AM   #325
الراس الصغير
 
الصورة الرمزية الراس الصغير
 







 
الراس الصغير will become famous soon enough
افتراضي رد: . . .كلمات مُخَبَّأة . . .

الزكاة التي هزمت الجراد.

في الحرب العالمية الأولى،اجتاحت بلاد الشام أسراب هائلة من الجراد،أدت الى وقوع مجاعة حصدت أعداداً كبيرة من الناس .
مزارع واحد من قرية داريا في الغوطة بقي بستانه أخضراً وأشجاره وارفة وثماره يانعة،لم يقترب منها الجراد .

بعض الأهالي رفعوا شكوى الى الحاكم في دمشق ضد صاحب البستان بحجة أنه يملك مبيداً للجراد ولم يطلع عليه أحد .أرسلت السلطة قوة عسكرية لمعاقبته .اجتمع الأهالي يريدون الانتقام منه .قال له الضابط: لماذا أخفيت مبيد الحشرات عن الناس وعن الدولة .أنت أناني تستحق العقاب و رفع السوط يريد تأديبه.قال المزارع إن الدواء الذي أستعمله كل الحاضرين يعرفونه و يرفضون استعماله.قال الضابط و ما هو هذا الدواء قال إنه الزكاة ياسيدي !قال الضابط وهل يفرق الجراد بين بستان مزكى وبستان غير مزكى قال جرب .حمل العساكر الجراد الى البستان مرات عديدة .فكان الجراد يفر منه في كل مرة .هنا ذكرهم صاحب البستان بقول النبي صل الله عليه وسلم : حصّنوا أموالكم بالزكاة وداووا مرضاكم بالصدقة واستقبلوا أمواج البلاء بأمواج التضرع الى الله ). إن الزكاة التي هزمت الجراد قادرة بعون الله أن تهزم كورونا.
فهل نستطيع استخدام هذا الدواء !!!
الراس الصغير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-10-2020, 03:40 AM   #326
الراس الصغير
 
الصورة الرمزية الراس الصغير
 







 
الراس الصغير will become famous soon enough
افتراضي رد: . . .كلمات مُخَبَّأة . . .

ليس هناك صدفه .. بل هناك تدبير من الخالق

الرسالة الخطأ......

قامت فتاة أمريكية بإرسال صورة لفستان كانت تنوي شرائه لصديقتها، حتى تأخذ رأيها فيه، لكن هذه الصورة وصلت بالخطأ إلى رقم هاتف شخص آخر، وبالمصادفة كان هذا الشخص أبٌ لديه 6 أطفال،

.حيث ردّ على رسالة الفتاة الخاطئة، بصورة لأبنائه وهو يشيرون بالإعجاب على الفستان الذي أرسلت صورته لهم، مرفقاً الصورة برسالة جاء فيها:

"أعتقد أن هذه الصورة كانت موجهة لشخص آخر، زوجتي ليست في المنزل، ولم أستطع أن أخذ رأيها بفستانك الجديد، ولكنني أنا والأطفال نراك مذهلة وجميلة بالفستان، وننصحك بشرائه بكل التأكيد".

كان لهذه الرسالة التي أرسلها الأب وأطفاله، تأثيراً إيجابياً ومضحكاً للفتاة التي قامت بعد ذلك بنشر صور المحادثة التي دارت بينها وبين هذا الأب خفيف الظل وأبنائه، عبر حسابها الشخصي على موقع "تويتر"، لتلقى صور المحادثة الطريفة صدى وانتشاراً واسعاً بين مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعي على اختلافها، وليس فقط على الـ"تويتر".

تسائل الجميع عن سبب غياب الأبن السادس حيث الصورة بها ٥ أبناء فقط ، فأجاب الاب أن ابنه الغائب يبلغ من العمر 6 أعوام و برر سبب غيابه لأنه كان في المستشفى يأخذ جلسة العلاج الكيماوي المخصصة له، كونه مصاب بسرطان الدم الـ"لوكيميا".

أطلق الناس حملة تبرعات لمساعدة هذه الأسرة وكان المبلغ المطلوب لإستكمال العلاج، يقدر بـ 10 آلاف دولار أمريكي، و وصلت التبرعات بعد هذه الحملة إلى 50 ألف دولار.
استكمل الطفل علاجه و تماثل للشفاء.

العبرة: لا شىء يحدث بغير ترتيب الهي حتى الأخطاء البسيطة قد تغير من حياة إنسان ..

ليس هناك صدف بل تدبير من العزيز الحكيم ..

دمتم بعافية
الراس الصغير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع : . . .كلمات مُخَبَّأة . . .
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كلمات من ذهب جمال الروح المنتدى العام 2 05-09-2012 01:06 PM
كلمات من ذهب جمال الروح مجلس دوس بني منهب 1 05-09-2012 07:46 AM
كلمات من ذهب ابن ال شنان المنتدى العام 3 05-08-2011 02:50 PM
كلمات للامل ....... كلمات للحياة ...... قلب الاسد المنتدى العام 7 23-03-2008 10:01 PM
كلمات من ذهب شيخ شمل زهران المنتدى الأدبي 7 23-09-2007 10:38 PM


الساعة الآن 10:45 PM.


Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع ما يطرح في المنتديات من مواضيع وردود تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة
Copyright © 2006-2016 Zahran.org - All rights reserved