منتديات زهران  

العودة   منتديات زهران > المنتديات العامة > منتدى الكتاب

كلمات مـــــــن القلــــب الــى القلـــــــب


منتدى الكتاب

إضافة ردإنشاء موضوع جديد
 
أدوات الموضوع
قديم 11-02-2013, 11:49 PM   #481
الفقير الي ربه
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية الفقير الي ربه
 







 
الفقير الي ربه is on a distinguished road
افتراضي رد: كلمات مـــــــن القلــــب الــى القلـــــــب

لا يأتي إلا بخير !


بسم الله الرحمن الرحيم

قال عليه الصلاة والسلام: (الحَيَاءُ لا يَأْتِي إِلا بِخَيْرٍ) متفق عليه.
والحياء هو انقباضُ النفسِ وابتعادُها عما يُذَمُّ فعله، فصاحب الحياء لا تراه إلا حَسَنَ الخُلُق، عفَّ اللسان، كريمَ السجايا والخصال.
قال الإمام ابن القيم رحمه الله: (الحياءُ مشتقٌ من الحياة، فإنَّ القلبَ الحيَّ يكون صاحبه حيَّاً فيه حياء يمنعه عن القبائح، فإنَّ حياةَ القلبِ هي المانعة من القبائح التي تفسد القلب، فإنَّ الحيَّ يدفع ما يؤذيه بخلاف الميت الذي لا حياةَ فيه).
عن عَبْدِ اللهِ بنِ عُمَرَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا قال: مَرَّ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم عَلَى رَجُلٍ وَهْوَ يُعَاتَبُ فِي الْحَيَاءِ يَقُولُ إِنَّكَ لَتَسْتَحْيِي حَتَّى كَأَنَّهُ يَقُولُ قَدْ أَضَرَّ بِكَ، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: (دَعْهُ فَإِنَّ الْحَيَاءَ مِنَ الإِيمَانِ). متفق عليه.
وقال عليه الصلاة والسلام: (الإِيمَانُ بِضْعٌ وَسَبْعُونَ شُعْبَةً وَالحَيَاءُ شُعْبَةٌ مِنَ الإِيمَانِ) متفق عليه.
قال القاضي عياض وغيره: (إنما جعل الحياء من الإيمان وإنْ كان غريزةً لأنه قد يكون تخلُّقَاً واكتساباً كسائر أعمال البر، وقد يكون غريزة ولكن استعماله على قانون الشرع يحتاج إلى اكتساب ونيَّة وعلم، فهو من الإيمان بهذا، ولكونه باعثاً على أفعال البر، ومانعاً من المعاصي).
فالحياء يمنع الإنسان من فعل القبائح والآثام، ويقوده إلى المكارم والفضائل، أما من عُدِمَ الحياء فلا يردعه رادع عن اقتراف المعاصي وارتكاب الرذائل.
والحياء أنواع عديدة منها:
1ـ الحياء من الله تعالى، وهو أعظم أنواع الحياء، ويكون الحياء من الله بتعظيمه وإجلاله، واستحضار مراقبته، فيؤدي به ذلك إلى الحرص على مرضاة الله تعالى، وفعل ما يحبه الله والاجتناب عمَّا يسخطه.
ويقود ذلك إلى تحقيق مقام الإحسان، وهو أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك.
2ـ الحياء من الناس، بأن يحسن التعامل معهم، ويبتعد عن الإساءة إليهم.
3ـ الحياء من النفس، فمن كان عنده (وازعٌ نفسيٌّ) يراقب نفسَهُ ويحاسبها ويستحي من فعل القبائح فهو أجدر بأن يستحي من غيره.
قال بعض الحكماء: حياةُ الوجهِ بحيائِه، كما أنَّ حياةَ الغَرْس بمائِه.
وقال آخر: من كسا الحياءُ ثوبَه، لم يرَ الناسُ عيبَه.
فالحياءُ خصلةٌ عظيمة، وخُلُقٌ كريمٌ نبيل، يَحُول بين فعل المحرمات والمنكرات، وهو الطريق إلى فعل الفضائل والطاعات.
فمَنْ عَظُمَ حياؤه: كَثُرَ محبُّوه، وقلَّ أعداؤه، أمَّا مَنْ قلَّ حياؤه: فسيقلُّ محبُّوه، ويكثر أعداؤه.
وصلَّى اللهُ على سيِّدنا محمَّد وعلى آله وصحبه وسلَّم تسليماً كثيراً.


-----------------------------
للفايدة

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع

اذكروني بدعوه رحمني ورحمكم الله
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم



أخر مواضيعي
الفقير الي ربه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-02-2013, 11:59 PM   #482
الفقير الي ربه
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية الفقير الي ربه
 







 
الفقير الي ربه is on a distinguished road
افتراضي رد: كلمات مـــــــن القلــــب الــى القلـــــــب

(فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ)

بسم الله الرحمن الرحيم
قال الله سبحانه: (لَقَدْ خَلَقْنَا الإِنسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ)، فقد خلق الله الإنسان (فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ) من حيث: الخَلْق والصورة، ومن حيث الفطرة السوية والعقل والإيمان بالله تعالى، فذلك أعظمُ أمرٍ فضَّل اللهُ به الإنسانَ على غيره من المخلوقات، ثم قال عزَّ وجلَّ: (ثُمَّ رَدَدْنَاهُ أَسْفَلَ سَافِلِينَ) وهو مَنْ انتكس عن الفطرة والإيمان بالله، فمَنْ ضلَّ عن الإيمان بالله بلغ انحطاطُه أسفلَ سافلين من عبادته لغير الله تعالى، وتخبُّطه في الظلمات، وابتعاده عن طريق الحقِّ، وتعطيله لعقله الذي أكرمه الله به، وفسَّر جماعةٌ من السلف (أَسْفَلَ سَافِلِينَ) أي: في النار يوم القيامة، لضلالهم وكفرهم بالله تعالى، ولهذا قال تعالى: (إِلا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ) فهؤلاء لم يُرَدُّوا إلى أسفل سافلين لإيمانهم بالله وعملهم الصالح. (فَلَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُونٍ) لا يشوبه كدر ولا انقطاع.
فالإيمان والعمل الصالح هو خير ما يرتقي بالإنسان ويفضله على غيره وقد تكرر في القرآن ذِكْر: (آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ) في مواضع كثيرة، مما يؤكد ارتباط العمل الصالح بالإيمان، فالإيمان لا بدَّ أنْ يثمر عملاً صالحاً ويقود صاحبه إلى الخير، وإلا فهو دعوى لا بيِّنة عليها ولا برهان.
فمن ثمرات الإيمان: الأخلاق الحسنة والسلوك السليم والعمل الصالح، ولهذا قال صلى الله عليه وسلم: (لاَ يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ حَتَّى يُحِبَّ لأَخِيهِ مَا يُحِبُّ لِنَفْسِهِ) متفق عليه. وقال عليه الصلاة والسلام: (مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلاَ يُؤْذِ جَارَهُ، وَمَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيُكْرِمْ ضَيْفَهُ، وَمَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيَقُلْ خَيْراً، أوْ لِيَصْمُتْ) متفق عليه.
فالإيمان هو المنبع الأساسي لكلِّ فضيلة، وهو المقوِّم لسلوك الإنسان، فكلما ازدادَ الإيمانُ وقوي وارتفع، ظَهَرَ ذلك في سلوك الإنسان وجوارحه.
جعلك الله من المؤمنين الذين يقودهم إيمانهم إلى العمل الصالح، وحفظك الله وعافاك مِنْ أن تُرَدَّ إلى أسفل سافلين، فاللهم يا مقلِّب القلوب والأبصار ثبِّت قلوبَنا على دينك وطاعتك، ولا تضلنا بعد إذ هديتنا، وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب.
وصلَّى اللهُ على سيِّدنا محمَّد وعلى آله وصحبه وسلَّم تسليماً كثيراً.

-------------------
للفايدة
جزاء الله خير كاتبها وغفرله
الفقير الي ربه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 12:23 AM   #483
الفقير الي ربه
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية الفقير الي ربه
 







 
الفقير الي ربه is on a distinguished road
افتراضي رد: كلمات مـــــــن القلــــب الــى القلـــــــب

من قال أن الغناء حرام؟


بسم الله الرحمن الرحيم
عندما بلغت سن الثلاثين قررت أن أغيّر أذني..
كانت أذني موسيقية إلى درجة مذهلة.. لسبب بسيط هو أنني نشأت على صوت “فيروز”.. ذلك

الصوت الساحر الشفاف الذي يأخذك في الأقاصي والأعالي والأماني والعبرات..
في السبعينات.. وفي السابعة صباحا أو قبلها بقليل كان والدنا ينهض ويترك الراديو على موجة
إذاعة الكويت… يكون أبي قد فرغ من الفطور ومن سماع الأخبار..
في تلك الأثناء يكون صوت فيروز قد بدأ يصدح.. وكنت أسبح في فضائها دون أن أعرف من هي

صاحبة الصوت الشجي.. وغالبا لا أعرف ماذا تقول، فكيف يمكن لمن عاش في محيط بدوي أن يفرز
“عجأة” اللهجة اللبنانية.. !
وإلى وقت قريب كنت أستعين بالأصدقاء اللبنانيين لترجمة بعض كلماتها.. وأذكر كم تعب أحد

الزملاء وهو يشرح لي معنى: “ملّا إنتا”!
وعندما “عرفت العلم” سمعت “سيرة الحب” عشرات المرات وأكثر.. وكل أغنيات “ثومة”
وسمعت عبدالحليم.. وطوقه لـ”ميرفت” المشغول من النجوم
وسمعت براقع “ابونورة” وكل ما أنجزه من حجازي وعدني ونجدي

وسمعت “نجاة”.. خاصة “أيظن”
وسمعت نوال والرويشد.. و سيد درويش والشيخ إمام وناظم الغزالي وحظيري ابوعزيز وسلامة

العبدالله وعبدالله الصريخ.. وعايشة المرطة وعبدالله فضالة.. وأيضا التركي ابراهيم تاتلوس،
ويوخين رودريغو.. وأسماء من الشرق والغرب والشمال والجنوب.. أسماء معروفة، وأسماء

ما أنزل الله بها من سلطان، فهذا المجال “يلمّ”!
حتى بدأ يدخل الغث..
قبل 11 سنة أو أكثر… كنت أسير في طريق الفحيحيل السريع عندما خففت من سرعتي واتجهت

الى الحارة اليمنى… ثم حذفت من الشباك شريط نوال الزغبي، وكان ذلك آخر شريط غنائي سمعته،
قررت عندها أن أنظف أذني…
وبعدها بأيام.. جمعت كل الأشرطة المتناثرة في أدراج سيارتي وتحت الكشن، وفي زوايا الباب وفي

الدبة… جمعتها في شنطة.. فرزت منها بعض ذكرياتي الجميلة.. وحذفت الباقي في أقرب حاوية!
مع السلامة يا حبايبي
لقد قررت أن أغيّر أذني!!

ومن مجمل الأسباب التي دعتني لذلك:
1- أنني مللت من حالة الكآبة التي تثيرها في نفسي تلك الأغاني.. فكلها بشكل أو بآخر تحكي عن
وجع الحب، وألم الفراق، ولوعة الشوق وعذاب الهجر.. ودموع اللقاء، وغربة الفراق، ومرارة
الذكريات.. وولع انتظار الغد، إنها كلها بلا استثناء حزينة وكئيبة، كلها بلا استثناء.. (ويقف على

هرمها ملك ملوك الكآبة والاحباط عبادي، وسيد السخف فريد الأطرش)!
2- كنت شاهد عيان وبيان على المطرب الكويتي المشهور (ع) الذي كان يستعد لحفلة في الدوحة
لكنه أصيب بحالة نفسية غريبة طلب على أثرها من أحد المشايخ الذين تخصصوا في الرقيا أن

يرقيه، فسأل ذلك الشيخ أهل العلم عن جواز أن يقرأ على مطرب ليحيي حفله غنائية، فأجازوا له
ذلك.. من باب أنه قد يتأثر من القرآن المتلو في الرقيا ويهديه الله.. (يمكن سؤال الشيخ ابومحمد

العجمي عنه).
وكنت أستغرب من لجوء الفنان للرقيا، أليس هو الذي يقول دوما أن في الموسيقى علاج نفسي
وتوفر الاسترخاء وتنفي التوتر، لماذا لم تعالجه موسيقاه؟
3- كنت قريبا جدا من مسيرة حياة الفنانة الكويتية السابقة (ش) التي ملأت الدنيا بتصرفاتها الغريبة

حتى هداها الله واعتزلت واحتشمت.. وتخلصت من كل أموالها التي حصدتها من الحفلات الفنية,
وعندما سألوها بعد ذلك عن سبب اعتزالها، قالت أنها بدأت قرارها عندما طرقت اذنها عبارة من

أحد جمهور حفلاتها وهي تهم بالمغادرة إذ قال لها: “يا بريد الزنا”!!
4- سلوك كثير من الفنانين الذي يتسم بالانفلات التام والعقد والأمراض النفسية.. وأشياء أخرى
عرفتها ورايتها “تهوّل القلب”… الله يستر علينا
5- زمن المراهقة الفكرية ولّى
6- سمعت وتشبعت بما فيه الكفاية..
7- في أيام الأحكام العرفية في الكويت طلب مني رجل الأمن في نقطة التفتيش أن أفتح دبة السيارة

كإجراء روتيني … وعندما فتحتها كان فيها شنطة، قال لي افتحها..
يا خجلي! كانت متروسة أشرطة!
7- صرت أستحي من دخول محل تسجيلات تنطلق منه أصوات غنائية واطية جدا تملأ السوق!
8- صرفت بما فيه الكفاية ربما مئات أو آلاف يذهب جزء منها دعما للمطربين والمطربين

والراقصين والراقصين ، والجزء الباقي يطب في كرش “البرنس” صاحب “رورو”
9- قالَ رسولُ اللهِ صلى اللهُ عليهِ وسلمَ: “لا تزولُ قَدَمَا عَبْدٍ يومَ القيامةِ حتى يُسألَ عنْ أربع ٍ عنْ
عُمُرِهِ فيما أفناهُ وعنْ جسدِه فيما أبْلاهُ وعنْ مالهِ مِنْ أيْنَ أخذهُ وفيما أنْفَقَهُ وعنْ عِلمِهِ ماذا عَمِلَ بهِ”.
10- هناك بدائل أفضل بكثير…
***
اشتريت ختمة بصوت العفاسي، وسلسلة الأخلاق لعمرو خالد، وختمة بصوت السديس،
وشريط ديوان المتنبي الذي أصدره المجمع الثقافي، وشريط بندر بن سرور، ومحمد العوني، وكثير من
الكتب المسموعة التي اصدرها المجمع الثقافي مثل نهج البلاغة، ورياض الصالحين، ومقدمة ابن

خلدون، والانسان ذلك المجهول.. وكثير من محاضرات صديقي “أبوزقم”.. وإصدارات طارق
السويدان
ملأت سيارتي ومكتبتي بمئات الأشرطة التي يسوى محتواها “ثومة” واللي خلفوها!
وكنت أحاكم نفسي:
عيب عليك أنت المثقف الكاتب الاعلامي .. تحاول أنت تشوه الغناء..!

أين كتاباتك عن جمال الأغنيات وروعة الكلمات وشفافية الأصوات؟
ما باقي الا تقول معاهم أن الغناء حرام.. وأن لهو الحديث المقصود به هو الغناء!

هل أصبحت متخلفا إلى هذه الدرجة..؟
ثم أعود وأسأل:
- لماذا عندما نسمع الأذان نطفئ صوت المسجل.. هل أصوات المطربين تتعارض مع صوت النداء للصلاة؟

- لماذا في نهار رمضان لا نسمع أغنيات.. أليس الأغاني تزيد الجمال.. هل الصوم ضد الجمال؟
- لماذا لا تحيي المطربة حفلتها إلا وهي تظهر نحرها وجزء من صدرها وظهرها.. هل للعري علاقة بالطرب؟

- لماذا نقرا في الصفحات الأخيرة دوما أخبار فضائح المطربين.. هل للغناء علاقة بالتحلل؟
- لماذا المطربة تبدأ تنزع براءتها شيئا فشيئا ومع كل شريط جديد تزيد “الجيلة”.. هل للغناء علاقة بالتفسخ؟

- لو جمعت لك مثلا أسماء.. الشافعي مع ابوحنيفة والغزالي وابن عثيمين مع محمد عبده وشعبان
عبدالرحيم وعبدالكريم عبدالقادر، وطلبت منك أن تكوّن لي منها مجموعتين.. على أي اساس اخترت

المجموعة؟ لماذا هل الغناء لا يجتمع مع الشريعة؟
- لو تصدقت على مسكين بدينار ثم ذهبت الى محل من محلات رورو واشتريت آخر شريط لأليسا

ما الدينار الذي تظن أن يبقى لك أجره عند الله.. دينار المسكين.. أم دينار أليسا؟
- جاوبني بالله عليك فأنا لاأدري: هل الغناء حلال أم حرام!!
المهم أنني قررت منذ أكثر من 11 سنة أن أغير أذني الموسيقية وأجعلها أذنا قرآنية.. وأجاهد
النفس، أطرحها مرة وتطرحني مرة..
آآآه… ما أجمل أن تغيّر نفسك وتنتصر عليها.. وتضحك وأنت تمرغ شهواتها في التراب، وتعلق في

رقبتها الحبل.. ثم تجرها خلفك من عالم المستنقعات الى المجد والطهارة والعلو والرفعة..
غيّر نفسك … ولنا حديث ..






-------------------
للفايدة
الفقير الي ربه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 12:35 AM   #484
الفقير الي ربه
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية الفقير الي ربه
 







 
الفقير الي ربه is on a distinguished road
افتراضي رد: كلمات مـــــــن القلــــب الــى القلـــــــب

شُمُوْعٌ مُضيئَهُ.. وَحُرُوْفُ ثَمِيْنَهُ...



هَناشُمُوّعَ مُضِيَّئَةً ، وَقَفَاتٌ مُسْتَبْشِرَةٌ بِ حُرُوْفٍ ثَمِيْنَةِ تَخَاطِبُ الْقُلُوْبُ
الْحَزِيِنَةْ وَالْأَرْوَاحِ الْبَائِسَةِ الْيَتِيْمَةُ مِنْ أَبْوَابِ أَمَلْ
مُقْفَلَةٌ ، وَغُيُومِ مُظْلِمَةٌ ، وَأَجْفَانٌ وَاصْبَةً وَاقِفَةٌ عَلَىَ أَعْتَابِ الْزَمَنْ
الْمُظْلِمِ..
كَمَا يَقُوْلُوْنَ ، وَ حُرُوْفٌ تَلُوْمُ الْنُّفُوْسُ الْغَلِيْظَةِ
الْمُتَحَجِّرَةٌ بِ كَثْرَةَ الْذُّنُوبَ فِيْ شَتَّىْ الْدُّرُوبِ ،*
كُنْ مُتَسَامِحا عَفْوَا مُتَعَاطِفا مَعَ الْغَيْرِ ، وَ لَا تَكُنْ مُتَهَكِّمِا مُتَغَطْرِسَا مُتَعَالِيَا
مَعَ الْبَشَرِ ، فَأَنْتَ خُلِقَتَ مِنْ طِيْنٍ مَثَلُهُمْ ، وَالْفَرْقُ
بَيْنَكَ وَبَيْنَهُمْ فِيْ شَخْصِيِتَك وَنُبْلَ أَخْلَاقَكَ وَرِفْعَةً مُبَادِئِكَ وَتَرَفُّعِكَ عَنْ كُلِّ
مَا يُؤْذِيَكَ أَوْ يُؤْذِيَ غَيْرُكَ ، فَالْحَسَنَاتُ فُرَصَ وَضَّاءَةٌ
أَمَامَكَ لِتُرْشِدَ ، وَالْسَّيِّئَاتِ طَلَّقَاتُ رَصَاصٍ هَدَّامَةِ لِ تعسَكِ ،
فَتُعَامِلُ جَيِّدَا أَرْجُوْكَ ،
لَا تَقُلْ أَنَا طَيِّبٌ فَالكُلُّ طَيِّبِيْنَ ! وَ لَا تَقُلْ أَنَا مُتْعَبٌ فَالكُلُّ مُتْعَبِيْنَ !
وَ لَا تَقُلْ أَنَا حَزِيْنٌ فَالكُلُّ حَزِيْنَيْنِ ! بَلْ قُلْ فَقَطْ الْحَمْدُ لِلَّهِ
صَبَاحْا وَمَسَاءً ، لِيَخَفْ أَنِيْنَكَ وَ تَضْمَحِلُّ أَوْجَاعَكَ وَ تَقِلُّ أَمْطَارُ
دُمُوعِكْ فَالَّدُّمُوْعُ الْحَقِيقِيَّةُ هِيَ الَّتِيْ ذَرَفَتْ مِنْ خَشْيَةِ الْلَّهِ
بِبَرِيْقِهَا وَ جَمَالِهَا رَغْمَ حَرَارَةَ هُطُوُلِهَا ، وَ لَيْسَتْ دَمْعَةٍ مِنْ أَجْلِ دُنْيَا
أَوْ صَدَاقَةٍ أَوْ حُبِّ أَوْ فَشَلِ ، وَ كُلُّ فَشِلَ يَعْقُبُهُ شُعَاعَ
نَجَاحَ وَضَّاءً يُلْهِمُكَ بِإِكْمَالِ الْدَّرْبِ مِنْ جَدِيْدُ دُوْنَ أَنْ تَسْقُطَ ، وَ تَعْلُوَ بِالْقَلْبِ
إِلَىَ سَمَاءِ الْنَّبْضِ مِنْ جَدِيْدٍ ، فَتَنَفَّسَ وَ انْبِضْ
وَقَفَ لِأَنَّكَ لَمْ تَمُتْ ،*
رَطْبٍ لِسَانِكَ بِذِكْرِ الْلَّهِ وَاسْتِغْفَارِهِ وَالْدَّعْوَةِ دَوْمَا بِهَدَايَتِهِ لَكِ ،
فَالَقَلْبُ مُتَقَلِّبٌ ، وَالْمُغْرِيَاتِ حَوْلِكَ ، عَنْ يَمِيْنِكَ وَيَسارِكِ وَفَوْقَكَ
وَتَحْتَكَ وَرُبَّمَا لَا تَشْعُرُ بِهَا لِأَنَّكَ مُحَاطَا بِهَا فِيْ زَمَنِ الَلَّاشُعُورِ
بِالْأَشْيَاءِ وَالْأُمُوْرُ الْحَاصِلَةُ، فَاجْعَلْ الْدَعَوَةِ عَلَىَ لِسَانِكَ دَوْمَا
وَكُنْ بِثِيَابِ الاسْتِغْفَارِ مُتَحَلِّيَا
لَا تُذْكَرُ الْمَاضِيْ فَهُوَ الْسَّيْفِ الْقَاطِعِ لِلْعُنُقِ ،الْصَّدِيقُ الْوَفِيُّ لِلْقَلَقِ،
الْفَاتِحِ لِسُبُلِ الْأَرَقْ، وَتُقَدِّمُ بِعَزِيمَتكِ وَرَغْبَتِكَ وَ صَمَوْدِكِ
وَهِمَّتُكَ وَ ثِقَتُكَ الْكَبِيْرَةُ بِالْلَّهِ ثُمَّ بِقُدْرَتِكَ عَلَىَ تَحْقِيْقِ أُمُوْرَ تَخُصُّكَ،
فَتَقُدَمكِ مِفْتَاحُ نَجَاحُكَ وَتُذَكِّرُكَ لِلْمَاضِيْ مِفْتَاحُ فَشَلِكَ
وسْتَقَعدّ فِيْ كُرْسِيٌّ مُتَحَرِّكٌ بِلَا اجْتِيَازُ لِأَزْمَةٍ الْمَاضِيْ الْأَلِيمَ ،
مُحَاطٌ بِالْمَخَاوِفِ الَّتِيْ سْتوَديّ بِحَيَاتِكَ ،فَالسَّفِيْنَةُ أَمَامَكَ لِتُنَجِّيَكَ
مِنَ الْغَرَقِ ، وَرُبَّمَا أَحْيَانَا تَأْتِيَ لَكَ صُوْرَةً مَاضٍ بَشِعَ تَذْكُرُهَا
فَجْأَةً كَشَبَحٍ أَسْوَدْ عَلَيْكَ أَنْ تُحَارِبُهُ بِلَحْظَتِهَا وتَطَمَسِهُ لِتَوَاصِلَ
مَسِيْرَةَ حَيَاتِكَ ، فَالَحَيَاةُ لَمْ تَتَوَقَّفْ وَالْثَّوَانِيَ لَمْ تَتَوَقَّفْ وَنَبْضُ
قَلْبَكَ لَمْ يَتَوَقَّفُ عَنْ الْحَيَاةِ وَلَكِنَّ ضُعْفَكَ هُوَالَّذِي يُوَقِّفُ قُوَّتِكَ
وَيَقُوْلُ لَكَ بِهَمْسٍ عَدُوٌّ لَا يُحِبُّكَ " اضْعَفُ وَاسْتَسْلَمَ فَأَنْتَ عَبْدٌ لِيَ
وَأَنَا مُلْكِكَ، أَنْتَ تَحْتَ سَيْطَرَتَيْ الْمِغْنَاطِيْسِيَّةِ وَأَنَا مِنَ أُديرُكِ
وَأَوَجْهِكِ يَا لَكَ مِنْ سَخِيْفِ وَ أَحْمَقُ " فَتُصْبِحَ شُخصِ يَتَكْرَهِينَةً الْضَعْفَ
رَفِيْقُهَا الْخَوْفِ ، تَحْتَضِنُهَا الْكَسْرَةُ وَالْحَسْرَةِ عَلَىْ
عُمَرَ فَائِتُ تَرَبَّعْتِ مَعَ أَحْزَانَهُ مُدَمِّرَا وَاصِبْا مُنْهَكَا
فَلَا تُذْكَرُ مَاضِيْك وَانَحْرِهُ قَبْلَ أَنْ يَنْحَرُكِ ،
هُنَاكَ هَفْوَةٌ تُذَكِّرُ لِلْمَاضِيْ دَعْهَا تَمُرُّ قَلِيلَا لَا بَأْسَ مِنْ مُرُوْرِهَا
أَمَامَكَ وَلَكِنْ لَا تُعْطِهَا بِالْقَبُوْلِ لَا تَكُوْنُ عَلَيْكَ وَبَالا ، وَلَا تَسْتَقْبِلُهَا كَيْ لَا تَأْنَسُ بِكَ وَلَا تُنَاظِرَهَا أَوْ تُخَاطِبُهَا كَيْ لَا تُثِيْرُ آَلَامُكَ
وَتُوْقِظُ أَحْزَانِكَ ،
اجْعَلْهَا كَابُوْسٌ ؤَقِتَ لَا دَائِمِ كَيْ تَنَامَ بِهُدُوْءٍ فِيْ كَوْنِ الْأَحْلَامِ الْسَّعِيدَةِ
اعْزِلْ ذَاتِكَ عَنْ الْعَالَمْ وَ قُلْ : مِنَ أَنَا ؟؟ وَ مَاذَا قَدَّمَتْ مِنْ قَوَائِمِ أَعْمَالِيْ ؟؟
وَ أَيْنَ صَرَفْتُ جَمِيْعِ أَمْوَالِيْ ؟؟ ، حَاسَبَهَا وَ رَاجَعَ
أَوْرَاقِكَ الْمُضِيئَةِ بِأَعْمَالِ خَيْرِكَ سَتَجِدُ الْإِبْتِسَامَةْ بِكُلِّ أَجْزَائِكَ
مُسْتَبْشِرَةٌ وَ مُتَّقِدَةِ ، وَ رَاجَعَ أَوْرَاقِكَ الْمُظْلِمَةِ بِغَفْلْتكِ وَ سَهْوَكَ
فَسَتَجِدُ الْحُزْنِ يُغَشِّيْكُ مِنْ كُلِّ حَدَبٍ وَ صَوْبْ ،* وَ هُنَاكَ أَوْرَاقُ
فَارِغَةٌ مِنْ حَيَاتِكَ تَنْتَظِرُكَ لتَعْبِئَتِهَا فَلَا تِتْرِكْهَا فَارِغَةُ أَبَدا
وَاجْعَلْهَا مُضِيَّئَةً لَا مُظْلِمَةٌ ، بَصْمَةُ بِاقِيَّةً إِلَىَ حِيْنٍ مَوْتِكَ ،
لَا حُقْنَةٌ قَاتِلَةٌ تُوَدِّي بِحَيَاتِكَ ،*
فهذه كلمات و همسات من المشاعر أرجو أن تلامس شغاف القلب ،
وَتَبْقَىَ فِيْ صَمِيْمِ الْرُّوْحِ ، وَأَنْ تَبَرَّأَ بَعْضٍ الْجُرُوحِ
الْعَالِقَةُ فِيْ حَنَاجِرِ الْشُّعُوْرِ، وَأَنْ تَكُوْنَ شُمُوْعٌ مُضِيَّئَةً تُنِيْرُ الْدَّرْبَ
وَ تُطَوِّقُهُ بِ هِمَّةٌ عَالِيَةً وَعَزِيْمَةً سَامِيَّةُ تَزْرَعُ الْأَمَلْ وَطَرِيْقُ
الْسَّعَادَةِ الْحَقِيقِيَّةِ إِلَىَ حِيْنٍ الْأَجَلَ **...

----------
للفايدة

الفقير الي ربه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 01:30 AM   #485
الفقير الي ربه
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية الفقير الي ربه
 







 
الفقير الي ربه is on a distinguished road
افتراضي رد: كلمات مـــــــن القلــــب الــى القلـــــــب

أنـــــــــت عظيـــــــــــــــــــــم!!



بسم الله الرحمن الرحيم
نعم أقصدك أنت . . يا من تقرأ هذه الكلمات الآن!!
فإنني على يقين أن ما في قلبك من الخير الذي لا تعرفه . . والذي حاول الشيطان مراراً صرفك عنه!! يجعلني أقولها وبكل اطمئنان . . نعم . .


أنت عظيم!!

أرجو ألا تظن مثقال ذرة أني أبالغ في مدحك أو مجاملتك!!
فإن كنت تظن أن ما أوقعك فيه الشيطان أو النفس أو الهوى من المعاصي التي فعلتها، وقد سترها الله عليك أو لم يسترها؛ تجعلك لا تستحق هذه الصفة؛ فأنت مخطئ أشد الخطأ!!

أتدري لماذا؟!

لأن الله قد خلقك على الفطرة السليمة . . فأنت نظيف من داخلك منذ يوم أن ولدتك أمك، ولم تلوث بنجس الشرك أو الكفر عياذاً بالله، إنما هو شرر المعاصي التي لم يسلم منها لا أنا ولا أنت ولا أي بشر من بني آدم سوى الأنبياء عليهم السلام، ومن ادعى غير ذلك؛ فقد افترى على الله الكذب!!

إذاً . . هي المعاصي التي لوثت بشاشة الفطرة الطاهرة الكامنة في أعماق قلبك!!
وهي ذاتها التي دعانا الله للمسابقة إلى الفوز بمغفرتها!!


(سابقوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها كعرض السماء والأرض أعدت للذين آمنوا بالله ورسله، ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء، والله ذو الفضل العظيم) الحديد

وهي أيضاً التي وعد الله على لسان نبيه صلى الله عليه وسلم بأن يغفر لكل من جاءه لا يشرك به شيئاً؛ حتى ولو بلغت ذنوبه ملئ الأرض خطايا، إلا أن الله برحمته كفيل إذا شاء أن يجعلها هباءً منثوراً يوم القيامة . . وهل هناك أوسع من رحمة الله تعالى؟!

(لو أتيتني بقراب الأرض خطايا، ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً لأتيتك بقرابها مغفرة!!)

إذا تعال معي لنزيل هذا الران الذي تراكم على القلوب . . فما أيسر إزالته لكل من قال :

رب اغفر لي وتب عليًّ إنك أنت التواب الرحيم

هل تستطيع أن تقولها معي مرة أخرى الآن؟!

رب اغفر لي وتب عليًّ إنك أنت التواب الرحيم

هل بدأت تستشعر معي هذه الراحة النفسية ؟!

قلها معي الثالثة . . فإن الله وتر يحب الوتر . .

رب اغفر لي وتب عليًّ إنك أنت التواب الرحيم


أرأيت الآن . . كم أنت عظيم؟!

عظيم . .
حين دمعت عيناك وأنت تتمنى أن يكون الله قد رضي عليك بالفعل، وغفر لك ذنوبك كلها الآن . . وأنت تنطق بهذه الكلمات البسيطة للاستغفار . . ولكنها عند الله عظيمة!!

لأن رحمة الله أوسع مما تتخيل!! وهل لك في هذه الحياة أحد أرحم بك من الله؟!


عظيم . .

حين نويت مراراً الاستقامة على أمر الله، ولكن نفسك غلبتك كبشر، غير أنك لم ولن تستلم، بل ولن تيأس أبداً من رحمة الله ؟!

عظيم . .

حين دمعت عيناك رحمة بوالديك، وتمنيت أن يكون رضاهم عنك جسرك إلى رضوان الله؟!

عظيم . .

حين تذكرت ذات يوم الموت والحشر والقيامة، فأشفقت على نفسك من عذاب الله؟!

عظيم . .

بما في نفسك من نية الخير . .

عظيم . .

بما فيك من حبٍ للخير . .


عظيم . .

حين علت همتك يوماً وعزمت على فعل الخيرات، وترك المنكرات، ولكن المعصية كسرت منك الخاطر، وألقى الشيطان في روعك أنه قد هزمك ولو ظاهرياً، غير أن تلك العزيمة لا زالت كامنة بين حنايا نفسك، وسوف تطلق لها العنان بإذن الله مجدداً، أتدري لماذا؟!

لأن هذا هو سر عظمتك!!

فأنت بالفعل عظيم . . لأن هذه الدمعات . . قد فتحت لك الآن بإذن الله صفحة جديدة مع الله . . وجعلتك تستشعر كم أنت بالفعل تحب الله تعالى . . وتتمنى أن يقول لك يوم تلقاه :

عبدي . . هذه ذنوبك . . سترتها عليك في الدنيا . . وأنا اغفرها لك اليوم !!

فهنيئاً لك أيها الحبيب . .وبشراك في الدنيا برجاء المغفرة . . وبإذن الله جنة الرحمن يوم القيامة!!

فأري الله من نفسك خيراً . . الآن . . وقبل أن تخبو أثر تلك الكلمات من نفسك . . وتذكر دائماً أن طاعة الله سوف تجعلك دوماً . . عظيماً!!

-------------------------

للفايدة
الفقير الي ربه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 01:45 AM   #486
الفقير الي ربه
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية الفقير الي ربه
 







 
الفقير الي ربه is on a distinguished road
افتراضي رد: كلمات مـــــــن القلــــب الــى القلـــــــب


تُعــرض الفتـن على القلــوب كالحصيـر عــوداً عـــوداً



في الحديث الصحيح قال النبي
تعرض الفتن على القلوب كالحصير عوداً عوداً فأي قلب أشربها نكت فيه نكتة سوداء وأي قلب أنكرها نكت فيه نكتة بيضاء حتى تصير القلوب على قلبين: على أبيض مثل الصفا فلا تضره فتنة ما دامت السماوات والأرض، والآخر أسود مرباداً كالكوز مجخياً لا يعرف معروفاً ولا ينكر منكراً إلا ما أشرب من هواه
فبين هذا الحديث أثر الذنوب على القلب وأنه يطمسها ويختم عليها
كما قال ابن المبارك رحمه الله.
رأيت الذنوب تميت القلوب وقد يورث الذل إدمانها
وترك الذنوب حياة القلوب وخير لنفسك عصيانها
فلنتخيل ان هذا هو قلبك من بعدا ما دخلت مرحله التكليف
وهى مرحله البلوغ عند الشاب وعند الفتاة
لأنها من بعدها يبدأ الإنسان يحاسب على أعماله
يقول .. تعرض الفتن على القلوب وسمها ماشئت
فتن النساء .. فتن القنوات الفضائحية والإباحية ..
فتن المخدرات .. فتن الدخان .. فتن الشهوات
فتن الحروب .. فتن سماع الأغاني .. فتن التبرج والزينة لدى النساء
فتن المال والربا والرشوة وسرقه أموال الناس بالباطل
فكل إنسان بهذه الدنيا مُعرض للفتن
بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ تُفْتَنُونَ
وتعرض هذه الفتن على القلوب .. عرض الحصير عودا عودا
وكلٍ منا مُعرض لهذه الفتن
أَوَلاَ يَرَوْنَ أَنَّهُمْ يُفْتَنُونَ
أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ
اى فتنه فتنه تكون في بيتك التلفاز مثلاً
تخرج لك أمرآة بكامل زينتها فلا تغض بصرك عنها
او تخرج الفتاه إلى السوق وهى في كامل زينتها ويفتتن الرجال معها
فأي قلب أنكر هذا الفتن وغض بصره ولم ينظر إلى الفتاة
ونفس الفتاه حافظت على حجابها وغطت زينتها
فينكت في قلوبهم نكته بيضاء .. مثلا هذا القلب

انظروا إلى جمال القلب وهو يشع منه نور الطاعة والانقياد لأوامر الله عز وجل وأنت كانت نقط بيضاء قليله ولكنها تأتى بأخواتها
والطاعة تأتى بالطاعة والعكس بالعكس
وأي قلب أشربها نكتت فيه نكتة سوداء
فإن لم يصبر الشاب على أن يغض بصره واتبع أمر الشيطان وشهوته في ذلك
يصبح قلبه وقلب كل من اشرب هذا الفتنه مثل هذا القلب

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: القلب إذا تاب من الذنوب كان ذلك استفراغاً من تخليطاته حيث خلط عملاً صالحاً وآخر سيئاً فإذا تاب من الذنوب تخلصت قوة القلب وإرادته للأعمال الصالحة واستراح القلب من تلك الحوادث الفاسدة التي كانت فيه وقال ابن القيم رحمه الله: فإذا عزمت التوبة وصحت ونشأت من صميم القلب أحرقت ما مرت عليه من السيئات حتى كأنها لم تكن فإن التائب من الذنب كمن لا ذنب له
فأكثروا من التوبة والاستغفارفإن التوبة تجلو القلب وتزيل عنه أوضار المعاصي والسيئات ففي الصحيح أن رسول الله قال: إنه ليغان على قلبي وإني لأستغفر الله في اليوم مائة مرة

فكل شيء يفسد قلبك أيها العبد فاحرص على تجنبه والبعد عنه
فإن قلبك أعظم ما تملكه وإذا فسد عليك فسدت عليك حياتك وآخرتك.
اللهم أصلح قلوبنا وآت نفوسنا تقواها وزكها فأنت خير من زكاها

----------------------
للفايدة
الفقير الي ربه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 02:00 AM   #487
الفقير الي ربه
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية الفقير الي ربه
 







 
الفقير الي ربه is on a distinguished road
افتراضي رد: كلمات مـــــــن القلــــب الــى القلـــــــب

[frame="8 80"]
حديث اليوم
-
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن الله تعالى كتب الحسنات والسيئات، ثم بيَّن ذلك، فمن هم بحسنة فلم يعملها، كتبها الله تعالى عنده حسنة كاملة. فإن هم بها فعملها، كتبها الله تعالى عنده عشرة حسنات إلى سبعمائة ضعف، إلى أضعاف كثيرة. وإن هم بسيئة فلم يعملها، كتبها الله عنده حسنة كاملة. فإن هم بها فعملها، كتبها الله تعالى سيئة واحدة. ولا يهلك على الله إلا هالك. عن ابن عباس رضي الله عنه؛ رواه البخاري ومسلم.
[/frame]
الفقير الي ربه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 02:05 AM   #488
الفقير الي ربه
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية الفقير الي ربه
 







 
الفقير الي ربه is on a distinguished road
افتراضي رد: كلمات مـــــــن القلــــب الــى القلـــــــب

[frame="8 80"]
قصة اليوم
رجل استودع الله دَينه؛ عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، أنه ذكر .. أن رجلا من بني اسرائيل سأل بعض بني إسرائيل أن يسلفه ألف دينار، قال ائتني بشهداء أشهدهم .. قال كفى بالله شهيدا، قال ائتني بكفيل .. قال كفى بالله كفيلا، قال صدقت .. فدفعها إليه إلى أجل مسمى. فخرج في البحر .. فقضى حاجته ثم التمس مركبا يقدم عليه للأجل الذي كان أجله. فلم يجد مركبا .. فأخذ خشبة فنقرها وأدخل فيها ألف دينار وصحيفة معها إلى صاحبها، ثم زجح موضعها، ثم أتى بها البحر، ثم قال: اللهم إنك قد علمت إني استلفت من فلان ألف دينار، فسألني كفيلا .. قلت كفى بالله كفيلا، فرضي بك .. وسألني شهيدا .. فقلت كفى بالله شهيدا .. فرضي بك .. وأني قد جهدت أن أجد مركبا أبعث إليه بالذي له فلم أجد مركبا .. وأني استودعتكها .. فرمى بها في البحر حتى ولجت فيه، ثم انصرف ينظر وهو في ذلك يطلب مركبا يخرج إلى بلده، فخرج الرجل الذي كان أسلفه ينظر لعل مركبا يجيء بماله .. فإذا بالخشبة التي فيها المال .. فأخذها لأهله حطبا .. فلما كسرها وجد المال والصحيفة. ثم قدم الرجل الذي كان تسلف منه فأتاه بألف دينار .. وقال والله ما زلت جاهدا في طلب مركب لآتيك بمالك فما وجدت مركبا قبل الذي أتيت فيه، قال هل كنت بعثت إلي بشيء؟ قال ألم أخبرك أني لم أجد مركبا قبل هذا الذي جئت فيه! قال .. فإن الله قد أدى عنك الذي بعثت به في الخشبة .. فانصرف بألفك راشدا.‏ رواه البخاري.
[/frame]
الفقير الي ربه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 02:09 AM   #489
الفقير الي ربه
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية الفقير الي ربه
 







 
الفقير الي ربه is on a distinguished road
افتراضي رد: كلمات مـــــــن القلــــب الــى القلـــــــب

[frame="10 60"]
دعــــــــــاء اليــــوم
اللَّهُمَّ إني أسألك فعل الخيرات وترك المنكرات وحب المساكين وأن تغفر لي وترحمني، وإذا أردت فتنة قوم فتوفني غير مفتون، أسألك حبك وحب من يحبك وحب كل عمل يقربني إلى حبك.
[/frame]
الفقير الي ربه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 02:13 AM   #490
الفقير الي ربه
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية الفقير الي ربه
 







 
الفقير الي ربه is on a distinguished road
افتراضي رد: كلمات مـــــــن القلــــب الــى القلـــــــب

[frame="1 50"]
حكمة اليوم
صمت تسلم به خير من نطق تندم عليه.
[/frame]
الفقير الي ربه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 4 ( الأعضاء 0 والزوار 4)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع : كلمات مـــــــن القلــــب الــى القلـــــــب
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
] ! .: ! [ من آجــل القمـــــــة][[ الوآصل المنتدى الرياضي 6 10-12-2009 01:49 AM
اســـــــرار القلــــب..! الســرف المنتدى العام 22 29-09-2008 01:03 AM
جـــل مـــــــن لا يـــــخــــطـــــىء امـــير زهران منتدى الحوار 4 02-09-2008 03:05 PM
المحـــــــــــــا فـــظــة على القمـــــــة رياح نجد المنتدى العام 19 15-08-2008 01:10 PM
((هل يبكـــــي القلــــب؟؟)) !!! البرنسيسة المنتدى العام 13 17-08-2007 11:04 PM


الساعة الآن 07:21 PM.


Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع ما يطرح في المنتديات من مواضيع وردود تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة
Copyright © 2006-2016 Zahran.org - All rights reserved