منتديات زهران  

العودة   منتديات زهران > المنتديات المتخصصة > التراث و سوالف الأولين

كريم ،، في زمن الجوع !!!


التراث و سوالف الأولين

إضافة ردإنشاء موضوع جديد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 13-11-2013, 05:25 PM
الصورة الرمزية حصن الوادي
حصن الوادي حصن الوادي غير متواجد حالياً
 






حصن الوادي is on a distinguished road
Arrow كريم ،، في زمن الجوع !!!


ديننا الحنيف يدعونا إلى الكرم ،، والآيات والأحاديث الشريفة دليل ذلك.
والشيبان لهم تأثير على الأبناء بالترغيب في الكرم والترهيب من البخل.

يقول الله تعالى: ( وَمَا أَنْفَقْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ).
وعن أَبي هريرة - رضي الله عنه - قَالَ: قَالَ رسول الله - صلى الله عليه وسلم: «مَا مِنْ يَوْمٍ يُصبحُ العِبَادُ فِيهِ إِلاَّ مَلَكَانِ يَنْزلانِ، فَيَقُولُ أحَدُهُمَا: اللَّهُمَّ أَعْطِ مُنْفِقًا خَلَفًا، وَيَقُولُ الآخَرُ: اللَّهُمَّ أَعْطِ مُمْسِكًا تَلَفًا».
وفي حديثه عليه الصلاة والسلام يقول (من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه).

ودائما ما أتذكر جملة كانت ترددها والدتي وأنا طفل لم أبلغ الرشد ،، وكنت أحسبها في حينها آيات قرآنية أو أحاديث نبوية ،، ولكنها كانت مقولة دارجة عند ذلك الجيل الذي ورثها أباً عن جد.
كانت تقول (الجيد حبيب الله ،، ومال البخيل لغيره).
وكلمة جيد هنا مأخوذة من الجود وهو الكرم.
بجد هذا المقولة التي كانت ترددها والدتي جعلتني آخذ إنطباع إيجابي عن الكرم من ناحية العرف وأن البخل وصمة عار ،، قبل أن أعرف مكانته في الدين.
.....................

أيام الجوع.
الكريم ،، كريم فعلاً دون إضافات براقه.
والصدقه ،، صدقه دون رياءً أو سمعه.
والسرقه حلال.

في تلك الأيام التي تقدر الأشياء بأثمانها الحقيقية ،، فالريال يرفع صاحبه مراتب فوق ذوي الجيوب الفارغه ،، واللقمه لها طعم وفاقه.

تلك الأيام التي كان فيها أغلب الناس عاجزين عن سد جوع أهل بيوتهم ،، نهايك عن إكرام ضيوفهم.
في تلك الأيام كانوا يدخرون ما يكرمون به ضيوفهم ثم بعد ذلك يسدوا جوعهم بما تبقى.

هنا البر وهنا الكرم والايمان.
(لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون) ،، وماهو الأغلى والأحب من (العيش) في ذلك الزمن؟
...................

كما وصلتني القصة ،، والتي دارت أحداثها في الديره الشامية من بلاد زهران (بني حرير وبني عدوان).

القرية كحفلة غنائية صاخبة ،، فصوت الحادي فالجبل يزينه صوت المحالة على الأبيار ،، وصوت التصفير وصراخات أهل القرية يشعرك بحماس و روعة تلك الحفلة الغنائية الطبيعية.

في تلك المزرعة التي تقع على مشارف القرية رجل وزوجته ،، يسوقون ويحرفون الماء من قصبة إلى أخرى.
صوت المحالة التي تجرها السانيه كأنه صوت ربابة ينكأ جروح قلوب المحبين.
وصوت خرير الماء عندما يندفع من الغرب (شبيه للقربة) كأنه صوت شلال ،، يغسل الجسد من التعب والروح من الهم.
وعذوبة ذلك الماء ،، كعذوبة أرواحهم وحبهم.

عندما أتى رجلين وجلسا طرف الفلج ،، يشربون ويغسلون وجوههم ويرتاحون.
ويبين عليهم السفر ،، وأنهم طرقيه ليسوا من أهل الديرة.
سلموا على صاحب المزرعة بصوت مرتفع ،، تسمعه من طرف الوادي.
ثم تكلموا بينهما بصوت منخفض ولكنه مسموع.
قال أحدهما: ما يستضيفنا هذا الرجال؟
فأجابه الآخر: ما استضافونا طوال الشوارب ذولاك ،، خل يستضيفنا هذا (((( السلقه )))).

سمعهم ،، واعتزى بصوت منخفض (أبو فلان) ،، وكأني به يقول:أبو عوضه ( لإنتشار هذا الاسم في تلك القرى) واستمر في سقاية مزرعته.

جرحوه في كرامته ،، ذلك الذئب الطاوي وليس السلقه كما أطلقوا عليه هذا الأسم وهذا التشبيه الغير بليغ نهائياً.
ذلك الأسد ،، ذلك النمر ،، ذلك الفهد ،، ذلك الذئب ،، نكأوه في كرامته وشرفه ،، وشبهوه بال(سلقه) ،، وهو ليس سلقه لكن ظروف الحياة وشقاوتها جعلته نحيل الجسد.
بداخله روح عظيمة كريمة ،، ونفس شريفة.
...........
تركهم حتى استراحوا ،، ولما هموا بالرحيل.
قال لهم: ما ودكم تتغدون عنديه؟ (عزيمه بطرف لسانه ،، وماكان وده يوافقون عليها لأنه ناوي عليهم بنية لو راحوا معه البيت).
كانت الإجابة المذهولة منهم هي قبول تلك العزيمة أو العرضة بالأحرى.

قام الرجال ودعى زوجته.
وقال لها: روحي البيت واطحني كل الحب اللي معنا ،، وسوي ملى الصحفة عيش(ن) ،، وهبي فوقه ملى الطاسة سمن(ن).
قالت زوجته: وليش ذيه كله ،، ماهلا اثنين وأنت الثالث.
قال: سمعتي المكلام ،، سوي ملى الصحفة عيش(ن).
ذهبت الزوجة وفعلت ما أمرها به زوجها.
..............
وصلوا البيت ،، الضيوف والمضيف.
ودخل الرجل وشال الصحفة هو وزوجته كل واحد من طرف من ثقل الصحفة.
و وظعه قدام الضيوف.

وقال:
الأوله : الله يحييكم عداد من سرتم يا أعز الضيفان.
ورجع للوراء حتى وصل عند الزافر ،، واستندر الجنبية من جوف الزافر.
وقال:
والثانية : علي الطلاق لا تتوخرون وبعد في الصحفة لقمه ،، أني لأنثر أماعيكم فوق ذامعك العيش.
(هنا الخلطة السرية للزهارين بشكل عام ،، مزيج من الغزلة والكرم والشجاعة).

ضحك الضيفان بكل ثقه ،، ظناً منهم بأنهم قادرين على أكل مافي الصحفة كله.

وهم ياكلون ،، وهو واقف فوق روسهم يرحب ويسهل.
أكلوا ما يقارب ربع الصحفة.
قالوا: كثر الله خيرك وخلف الله عليك ،، والله أنها كفايتنا وما عاد نقدر نزيد.
قال: علي الطلاق لتاكلونها كلها وأنتم رجاجيل ،، لو كان ما تبيحونها إلا راس الأسبوع ،، وأنكم ما تقومون من فوقها وبعد فيها لقمة ،، وتاكلونها لحالكم ما أحد يشارككم فيها.

الضيفان كلوا ،، وتمغطوا ،، وتمددوا ،، وترددوا ،، وإلا والله مافيه فايده أبت تبيح الصحفة.

أخيراً غوم ذاك السمن فوق صدورهم (ما عليهم شرهه ،، لو أحد منهم يدني براسه بيخرج العيش والسمن من جوف مشدقه).

زوجة هذا الرجل سمعت الصوت أرتفع ،، وتأكدت أن الشر حصل بين الضيوف والمضيف.
جايت خارجه من البيت تدعي الجماعة يفكون الشر ،، وشافها زوجها وهي طالعة من الباب.
قال : علي الطلاق لين قطعتي السدة (الباب) ما عاد تروحين عليه.
بغت فيه يتعوذ من الشيطان ويفك ضيوفه ويخليهم يفلحون ،، وأبى الله منه.

جاء العصر ،، والضيوف تسدحوا عند الصحفة ،، وهو قيم(ن) فوق روسهم بالجنبية.
شويه يرحب ويسهل ،، وشويه يطلق لا تقومون من فوق الصحفة إني لأبعجكم بتالجنبية.

يوم شافت الموضوع تأزم ،، وتنقز من الطاقه ،، وتغدي تدعي الجماعة (العريفه ،، والفقيه ،، و روس الجماعة).
وترجع البيت ،، وتدخل من الطاقة ،، وتقعد في البيت وكأنها ما طلعت من البيت.

وشوية الرحمن وإلا الجماعة ملى المجلس.
قال علي الطلاق لا أحد يقترب منيه لأفقعه بتالجنبية.
صاحوا عليه الجماعة ،، ياللي ما تستحي ،، يا سويد الوجه ،، تطلق في ظهور ضيفانك.
قال: يقولون ميديه (سلقه) ،، وأنا بيتيه مجلس(ن) كله ،، و ما يخلا من الضيفان ،، وأنا رجال(ن) أضيف وأكيف.

قالوا الجماعة ما حصل إلا خير.
ويعطيه الفقيه ذيك الفتوى ،، أنك طلقت لياكلونها كلها وطلاقك بيتنفذ ،، بنعطيهم هذا العيش في خيشه(كيس) وياكلونه ألين يوصلون الطايف.
قالوا الضيفان: تم والله لناكله لحالنا ألين يبيح.

وبالقوة ،، وبعد ما حلفوا له ألين تشادقوا أنهم لياكلون ذاك العيش ،، زاد هداه الله وفكهم في حال سبيلهم.
..............

توادعوا جميعاً الضيوف وأهل القرية والمضيف ،، وكان وداع حار.
أنبهروا الضيوف من الكرم وطولة الذراع في ذلك الرجل النحيل.

إعجاب لدرجة أنهم اختاروه صديق لهم ،، ففي طريق الرجعة مروا على مضيفهم الزهراني ،، يحملون له ولزوجته الهدايا التي جلبوها من مكة ،، كعربون صداقة.
ودامت تلك الصداقة الحميمية ،، على قولة المثل (ما بعد العداوة إلا صداقة).
................
وأصبحت قصة تروىى.
بما فيها من قسوة حياة ،، وكرم و وفاء وشجاعة رجال ،، ودهاء نساء ،، وطرفة لمن أراد الضحك.
ودرس وعبرة لمن يعتبر ،، فلا تغررك المظاهر ولا تحتقر الرجال ،، ولا تساورك الشكوك في كرم أبناء زهران سراةً وتهامة.

رحم الله الأموات ،، وأطال أعمار الأحياء على الطاعة وحسن الخلق.

.............
(سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك)

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع

أغداً ألقاك !!؟؟
يا خوف فؤادي من غدِ
يا لشوقي واحتراقي في انتظار الموعدِ
آآآه كم أخشى غدي هذا ،، وأرجوه اقترابا
أخر مواضيعي
رد مع اقتباس
قديم 13-11-2013, 07:08 PM   #2
الفقير الي ربه
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية الفقير الي ربه
 







 
الفقير الي ربه is on a distinguished road
افتراضي رد: كريم ،، في زمن الجوع !!!

زادك الله من علمة ومن فضلة حقيقة شي مميز
جزاك الله كل خير وبارك الله فيك ونفع بعلمك

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع


مرر الماوس ع التوقيع



أخر مواضيعي
الفقير الي ربه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-11-2013, 01:55 PM   #3
حصن الوادي
 
الصورة الرمزية حصن الوادي
 







 
حصن الوادي is on a distinguished road
افتراضي رد: كريم ،، في زمن الجوع !!!

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفقير الي ربه   مشاهدة المشاركة

   زادك الله من علمة ومن فضلة حقيقة شي مميز
جزاك الله كل خير وبارك الله فيك ونفع بعلمك



أهلاًوسهلاً أخي / الفقير إلى ربه
التميز وجودك ومرورك الدائم ,, حفظك الله

1000 شكر ,, ولا تكفي

أستودعك الله الذي لا تضيع ودائعه

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع

أغداً ألقاك !!؟؟
يا خوف فؤادي من غدِ
يا لشوقي واحتراقي في انتظار الموعدِ
آآآه كم أخشى غدي هذا ،، وأرجوه اقترابا
أخر مواضيعي
حصن الوادي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-11-2013, 10:39 PM   #4
محمد الساهر
عضو مميز
 
الصورة الرمزية محمد الساهر
 







 
محمد الساهر is on a distinguished road
افتراضي رد: كريم ،، في زمن الجوع !!!


هذا غيضمن فيض من كرم زهران الكرام أبناء الكرام

بالفعل قصه طريفه وجميله تحكي روعة أبناء زهران (تهامة والحجاز ) في الكرم والشجاعة.

الف شكر بارك الله فيك..


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع



MOHAMMED ALSAHER





أتمنى متابعتي ومشاركتي عبر تويتر والفيس بوك

@m5mmm
أخر مواضيعي
محمد الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-11-2013, 12:42 AM   #5
نسيم السروات
مراقبة التراث وسوالف الاولين
 
الصورة الرمزية نسيم السروات
 







 
نسيم السروات is on a distinguished road
افتراضي رد: كريم ،، في زمن الجوع !!!

يا الله ما أروع قصص الأولين وكرمهم وشجاعتهم النادرة .

وزادها جمالا ورونقا سردك لها أيها الحصن .

لا فض فوك وزادك الله من فضله .

بصراحة الزوجة حكيمة في تصرفها لو ما سوت كذا كان تبعجت كراش الرجاجيل من العصيدة هههههههه

الله درها تداركت الخطر المحدق بهم أتخيل العصيدة طالعة من خشومهم وأذانهم حشى ماصارت عزيمة

هذا تعذيب ، لكن يستاهلون يشبهونه بالسلقة عشانه نحيف يمكن نحفه أن يأكل ضيوفه وأهله وينسى نفسه ضعيف (ن)

هذا القصة ذكرتني بقصة واقعية حصلت من عجوز زهرانية كانت جارة لأهلي زمان

هذه العجوز كانت وكيلة للبيت وعائشة مع بنتها وزوج بنتها وأخوه وزجة أخوه .

يعني إمرأتين متزوجات أخوان والعجوز أم واحدة منهن وكانت هاتين المرأتين يتناوبن على

شغل البيت كل واحدة عليها يوم وفي أحد الليالي قامت التي عليها البيت تسوي العشاء

وكثرت الأكل وأكل الجميع حتى شبعوا وقامواوشافت العجوز باقي الطعام كثير

وحلفت على اللي سوته ما تقوم وباقي حثرة من ذلك الطعام طبعا ليست أبنتها اللي سوته بل سلفتها

المهم جلست بنت الحلال تأكل وتأكل وتأكل وتتسدح طرف الأكل والجميع ناموا كلهم

وبعد منتصف الليل قامت سلفتها تريد تشرب ماء من المطبخ وشافت الحرمة باقي

فوق السفرة تأكل وتتغصب بالأكل مرة تنام عنده ومرة تقوم تأكل فرحمتها وقالت يا وجه الله وأنتي من البارح باقي

تأكلين وما خلصتي ياويلي عليك يايخته حتى هي تخاف من من أمها ما ترحم الكهلة أحد شديدة .

المهم رحمتها وقامت تساعدتها وتأكل معها حتى أنتهى الطعام وقامت الكهلة على أخر لقمه وقالت لها

يهولك الله أن كان من جدك كملتي الأكل كله

هههههههه كهيل زمان لهن سلطة قوية حتى لو في بيت غير بيتها ، والحريم كانوا ضعاف وحشيمات

والله لو في هذا الوقت لتقول لها مع نفسك ياكهلة الجن والله ما أكله وأموت نفسي عشانك .

وهذه القصة ما كانت عن الكرم مثل قصتك يالحصن بل كانت تحكي بخل تلك العجوز الله يرحمها وأرادت أن تتوب تلك

المرأة حتى ما تسرف في الطعام مرة أخرى .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع
أخر مواضيعي

التعديل الأخير تم بواسطة نسيم السروات ; 23-11-2013 الساعة 11:12 PM.
نسيم السروات غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-11-2013, 08:37 PM   #6
شمس عصرا
 
الصورة الرمزية شمس عصرا
 







 
شمس عصرا is on a distinguished road
افتراضي رد: كريم ،، في زمن الجوع !!!

ههههههههه خار الله منه ومن ضيفته
حي لك الضيفه ...كلو لين تنفرثون ولا تولجتوكم بذا الحلوش هههه

والصبيه بسم الله عليها..بنباهتها ذكرتني باحد أئمة الفقه في أيام جهابذة الفقه
حلف عليها بالطلاق لوخرجت من الباب,فخرجت من البدايه>> فقيهه ورشيقه, ماهب من قيسه عوضه السلقه ههههه

عوضه عند اهل القرى زي حسن عند بني حسن شايع وذايع
ونعم الاسامي ونعم الرجال ,وفقهم الله لمايحبه ويرضاه

ومشكور ياسليل السباع ونسل الذيابه يعطيك العافيه

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع

أخر مواضيعي
شمس عصرا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-11-2013, 01:27 PM   #7
ALRAGI
 
الصورة الرمزية ALRAGI
 







 
ALRAGI is on a distinguished road
افتراضي رد: كريم ،، في زمن الجوع !!!

قصص طريفة وجميلة من الاباء الاجداد

تسلم ياغالي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع
أخر مواضيعي
ALRAGI غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-11-2013, 08:26 PM   #8
سراااب الجنوب
موقوف
 







 
سراااب الجنوب is on a distinguished road
افتراضي رد: كريم ،، في زمن الجوع !!!

هههههه الله يعطينا خيرك يا ذا القحيم

والله انه عنصوة ما هو مثل بعض الرجال اللي ما يغدون ولا يعشون

هؤلاء أبناء زهران والا فلا

أتحفتنا أخوي بما جادت به يمناك وعساك ع القوة
سراااب الجنوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-11-2013, 09:04 PM   #9
ابو احمد العدواني
مراقب عام
 
الصورة الرمزية ابو احمد العدواني
 







 
ابو احمد العدواني is on a distinguished road
افتراضي رد: كريم ،، في زمن الجوع !!!

قصة جميلة جداً
سلمت لنا فانت دائما مميز بأطروحاتك

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع
كفارة المجلس: سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت ، أستغفرك وأتوب إليك .
أخر مواضيعي
ابو احمد العدواني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26-11-2013, 09:37 AM   #10
عذبة الاوصاف
مشرفة مجلس الامارات
مشرفة القسم الرياضي
 
الصورة الرمزية عذبة الاوصاف
 







 
عذبة الاوصاف is on a distinguished road
افتراضي رد: كريم ،، في زمن الجوع !!!

راقـ ليـ طرحكـ اخيـ الكريمـ .. والكرمـ والجود من شيمـ العربـ

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع
أخر مواضيعي
عذبة الاوصاف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع : كريم ،، في زمن الجوع !!!
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الجوع شاعر ..!! مسفر العدواني الشعر الشعبي 8 14-12-2010 05:07 PM
شرب الحليب في الصباح يدرأ الجوع الخزمري911 الطب و الطب البديل 10 09-08-2009 05:13 PM
كتاب صناعة الجوع فراشه شفافه منتدى الكتاب 9 22-07-2009 10:08 AM
كريم بالمرز.......كريم مغذي للشعر....... نوني2008 الطب و الطب البديل 5 21-06-2008 02:13 AM
الموت من الجوع الزرعي المنتدى العام 6 30-05-2007 12:07 AM


الساعة الآن 11:29 AM.


Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع ما يطرح في المنتديات من مواضيع وردود تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة
Copyright © 2006-2016 Zahran.org - All rights reserved