منتديات زهران  

العودة   منتديات زهران > المنتديات المتخصصة > المجالس الخاصة بالقبائل > مجلس المغرب العربي وافريقيا

نبذه عن مصر الكنانه


مجلس المغرب العربي وافريقيا

إضافة ردإنشاء موضوع جديد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 04-11-2013, 10:26 PM
الصورة الرمزية ال يتيم العلي الدوسي
ال يتيم العلي الدوسي ال يتيم العلي الدوسي غير متواجد حالياً
مشرف قسم الاسلام حياة وقسم التغريدات
قسم العام
 






ال يتيم العلي الدوسي is on a distinguished road
Lightbulb نبذه عن مصر الكنانه


مدينة المدائن.. والتاج على رؤوس العواصم.. هي منف مدينة الأنبياء والرسل.. ذكرها القرآن تخليدًا وتكريمًا في قصة نبي الله موسى.. فوق أرضها هبط الوحي من السماء برسالة العلم على نبي الله إدريس فكان أول من خط بالقلم بعد آدم عليه السلام وأول من لبس المخيط وعلم الناس علوم الفلك والنجوم.. جاء إليها نبي الله وخليله إبراهيم.. ومن بين نسائها اصطفى الله سبحانه وتعالى السيدة هاجر لتكون زوجة لنبيه إبراهيم وأمًا لنبي الله إسماعيل وجدة لخاتم الأنبياء والمرسلين محمد «صلى الله عليه وسلم». وإلى أرض أخواله في منف جاء إسماعيل ليتزوج زوجته الثانية.. وبهذا الفضل أصبح المصريون أخوالاً للعرب على مدار التاريخ.

وقد خلد القرآن الكريم قصصًا عظيمة حدثت فوق ثراها فهذه قصة العشق الإنساني تحولت إلى عشق رباني دارت أحداثها بين جدران أشهر قصورها.. قصر عزيز مصر.. وعلى أرض منف أيضًا تحققت أشهر رؤيا إنسانية رؤيا نبي الله يوسف الصديق.. ليسير على أرضها نبي الله يعقوب وأبناؤه.. وهي منف التي تحقق على أرضها أشهر حلم في تاريخ البشرية.. حلم الملك والسبع بقرات العجاف والسبع السمان.. وبها سجن أشهر مظلوم في التاريخ.. سجن سيدنا يوسف الذي قال عنه القطاعي بإجماع أهل المعرفة إنه مكان يستجاب فيه الدعاء وعلى أرضها تفجرت موهبة يوسف الصديق القائد النموذجي في إدارة الأزمات.. ومن أبنائها الرجل المؤمن «مؤمن آل فرعون» الذي أصبحت قصته قرآنًا يتلى ومنها السيدة آسيا بنت مزاحم زوجة فرعون من خير نساء العالمين تلك المرأة التي أعلنت إيمانها بخالقها وتحدت الفرعون وجبروته.. ومنها أيضًا ماشطة بنت فرعون مضرب المثل في الصبر على الإيذاء وتحمل الآلام في سبيل الإيمان والفوز برضوان الله سبحانه وتعالى.
وكما تقول مجلة روزاليوسف المصرية فقد أسس الملك مينا مدينة منف في سنة 3100 ق. م لتكون عاصمة لدولته بعد أن وحد قطريها الشمالي والجنوبي وقد أبهرت منف المبدعين فذكرها هوميروس صاحب ملحمة الإلياذة والأوديسا الشهيرة والمؤرخ العربي ابن عبدالحكم القرشي واليعقوبي وجمال الدين الأفغاني وخلدها في كتاباته وعلي باشا مبارك وكانت تعرف أيضًا باسم مدينة الجدار الأبيض وحج إليها الإسكندر الأكبر.. كل هذا التاريخ وأكثر يكمن في طي النسيان والإهمال على الرغم من اعتماد اليونسكو هذه المنطقة من ضمن مناطق التراث العالمي.. أهملها نظام مبارك.. فهل تعيد لها الثورة بهاءها وضياءها.
منف القديمة هي الآن تابعة لمركز البدرشين ومكانها الحالي بالقرب من سقارة على بعد 19 كيلومترًا جنوب القاهرة وعلى أطلالها الآن أربع قرى هي ميت رهينة والعزيزية وأبوصير وسقارة.. إن تاريخ مصر تتداخل فيه الرواية الأثرية والتاريخية مع الرواية الدينية.
سجن يوسف الصديق
«بوصير» أو «أبوصير» هي إحدى القرى التي بنيت على أنقاض منف القديمة من أعرق وأقدم قرى مصر لا يعرفها كثيرون إلا من خلال ارتباطها بلقب إمام الشهداء العارف بالله شرف الدين عبدالله محمد بن سعيد البوصيري صاحب البردية والهمزية وصاحب المقام الشهير بالإسكندرية.. وأيضًا تسمى «بوصير السدر» لكثرة أشجار السدر بها «النبق» وكانت هذه المنطقة قديمًا مقرًا للأسرات الثالثة والرابعة والخامسة والسادسة والسابعة والثامنة الفرعونية التي كانت جزءًا من منف القديمة.. عاصمة مصر في عصر بناة الأهرام.. وبها مجموعة ضخمة من أقدم المقابر الفرعونية وأيضًا مقبرة العجول المقدسة «السيرابيوم».. والعجيب والجميل في هذه القرية أنه إلى جانب آثار الفراعنة.. توجد آثار لأنبياء الله «سجن سيدنا يوسف» عليه السلام النبي ابن النبي ابن النبي حيث قضى سيدنا يوسف في هذا السجن بضع سنين اتفق معظم المفسرين على أنها سبع سنين وسطح السجن معروف بأنه مكان يستجاب فيه الدعاء.. سجن يوسف يمتد لأكثر من 35 مترًا تحت سطح الأرض ينتهي بسرداب يميز المكان من الأعلى غرفة مغطاة باللون الأخضر.
سأل كافور الإخشيدي أبا بكر الحداد عن مكان يجاب فيه الدعاء ليدعو فيه.. فدله على سطح سجن سيدنا يوسف وأيضًا يوجد في «أبوصير» أثار كليم الله سيدنا موسى وقد قام الأفضل شاهنشاه بن بدر الدين الجمالي عام 515 هـ ببناء مسجد على آثار سيدنا موسى عليه السلام يعرف باسم مسجد موسى ولايزال قائمًا حتى الآن.. وكان أهالي القرية قديمًا يتخذون من يوم 14 من شهر جُمادى الأولى موعدًا لزيارة سجن سيدنا يوسف في مواكب أشبه بالموالد ولكنهم تراجعوا الآن وكفوا عن هذه العادة في ظل الإهمال الذي طال كل شيء.
سيدنا جبريل مع يوسف الصديق في سجنه
وفي الآثر عن ابن عباس رضي الله عنهما قال إن جبريل عليه السلام أتى يوسف الصديق في هذا السجن المظلم.. فقال له يوسف من أنت الذي منذ دخلت السجن ما رأيت أحسن وجهًا منك.. فقال له: أنا جبريل فبكى يوسف عليه السلام وقال: ماذا يفعل جبريل في مقام المذنبين فقال له: أما علمت أن الله يطهر البقاع بالأنبياء.. وقد طهر الله بك السجن فما أقام حتى آخر النهار حتى أخرجه الله من السجن.. وأيضًا بها مسجد موسى الذي بني على آثاره وسجن يوسف المعروف باسم «سجن زاويرا» مازالا بهذه القرية الطيبة.. هذا المكان الذي أهملته هيئة الآثار لم يدخله التطوير منذ أيام الخديو إسماعيل الذي أزال الأتربة من فوق السجن.
العزيزية
اشتق اسمها من اسم عزيز مصر وتجدد الاسم وظهر مرة أخرى أيام الدولة الفاطمية فكني الخليفة نفسه باسم العزيز بالله بن المعز لدين الله الفاطمي إحدى القرى المقامة على أطلال مدينة منف نزلت على أرض هذه البقعة رسالة العلم على نبي الله إدريس عليه السلام والذي كرمه الله وذكره في القرآن الكريم في «سورة مريم»، حيث عاش في هذه القرية ونزلت عليه كل العلوم من السماء إلى البشر لإصلاح وعمارة الكون وفيها عرف البشر الأوائل المدنية، حيث إن سيدنا إدريس هو أول من خط بالقلم وكان أول من لبس المخيط وأول من علم علم الفلك والنجوم وأول من أسس علم عمارة المدن.
وجاء إلى منف نبي الله وخليله إبراهيم وتزوج من السيدة هاجر بنت أحد ملوك منف وكانت أسيرة لدى الملك الذي أهداها للسيدة سارة زوجة نبي الله إبراهيم لتهديها لزوجها لكي يتحقق مراد الله من اختيار واصطفاء السيدة هاجر لتكون زوجة لنبيه إبراهيم وأمًا للنبي إسماعيل وجدة لخاتم الأنبياء والمرسلين محمد «صلى الله عليه وسلم».. وأيضًا تزوج نبي الله إسماعيل وزوجته الثانية من «منف» أرض أخواله ليكون المصريون أخوال العرب على مدار التاريخ.
أشهر رؤيا وأشهر حلم
وجاء إلى العزيزية سيدنا يعقوب وأولاده جميعًا لتحقيق أشهر رؤيا في التاريخ «رؤيا سيدنا يوسف» ليجتمع على أرضها الأب النبي سيدنا يعقوب وابنه النبي سيدنا يوسف الصديق وإخوته جميعًا.. وهي القرية التي وقع على أرضها أشهر حلم بشري وهو حلم الملك والسبع بقرات السمان والسبع العجاف، فهي بحق أرض الأحلام التي تفجرت على أرضها عبقرية النبي القائد يوسف الصديق في إدارة أخطر وأشد الأزمات الاقتصادية التي واجهت البشرية وقتها.
وقد جاء اسم منف في قصة نبي الله موسى تحت اسم المدينة كما فسرها الرأي الغالب من جمهور المفسرين.. ومنها الرجل المؤمن أو «مؤمن آل فرعون» الذي أصبحت قصته قرآنًا يتلى إلى يوم القيامة ومنها السيدة آسيا بنت مزاحم زوجة الفرعون وهي من خير نساء العالمين.. آمنت بربها وتحدت الفرعون رغم جبروته وادعائه الإلهية وبنى الله لها قصرًا في الجنة، ومنها أيضًا ماشطة بنت فرعون مضرب المثل في التحمل والصبر على الإيذاء والإيمان المطلق بالله سبحانه وتعالى والتسليم له.. في هذه الأرض الطيبة يتجلى معدن المصريين
ميت رهينة وسقارة
ميت رهينة جنوب قرية العزيزية وهي التي اكتشف فيها تمثال رمسيس الثاني الذي نقل منها إلى ميدان باب الحديد في منتصف الخمسينيات الذي سمي بميدان رمسيس ثم نقل مؤخرًا في عام 2006.. إلى ميدان الرماية بالقرب من الأهرام في مدخل المتحف الجديد الذي مازال العمل به جاريًا تمهيدًا لافتتاحه وكذلك قرية سقارة صاحبة أقدم هرم في تاريخ العالم هرم زوسر المدرج الشهير باسم هرم سقارة المدرج ويوجد بها أيضًا معبد الآله بتاح ومعبد التحنيط ومعبد الآلهة حتحور.
تل العزيز
تل العزيز أو «الكوم» كما يطلق عليه أهالي قريتي العزيزية وميت رهينة ذلك التل الموجود عند مدخل قرية العزيزية وعند قرية ميت رهينة من ناحية الشمال ويبعد عن هرم زوسر المدرج بمنطقة سقارة حوالي كيلو متر واحد.. عندما تشاهد هذا التل عن بُعد قد لا تتخيل أن تحت هذه الأكوام المترامية من الأتربة والأحجار مجموعة من أجمل تيجان الأعمدة الجرانيتية والجداريات لذلك القصر الذي شهد أشهر قصة عشق في تاريخ البشر.
وكل ما يحلم به أبناء وأهالي هذه المنطقة التي شيدت على أنقاض منف القديمة هو إزالة الركام والأتربة عن قصر عزيز مصر الذي تربى ونشأ وعاش به سيدنا يوسف الصديق ورصف طريق يربط المنطقة بهرم زوسر المدرج بسقارة حتي يستطيع السائحون التعرف وزيارة هذه المنطقة التي كانت أول عاصمة موحدة لمصر العليا والسلفى على يد الملك نارمر أو مينا كما هو شائع.. الملك الذي وحد قطري مصر لتكون منف العاصمة ومركز الحكم المصري.. وعاش على أرضها المباركة بعض من أنبياء الله.
شكوى أهالي هذه المنطقة من الصرف الزراعي الذي بات يغرق الآثار ويهدد سلامتها المياه الجوفية لم تكتف بتراكمها أسفل البيوت مهددة لها بالانهيار وإغراق الآثار وتدميرها.
هذه القرى التي تتبع مركز البدرشين أسفل حبات ثراها مازالت تقبع راقدة آثار فرعونية سواء لمعابد أو آثار خالدة مباركة لأنبياء الله الذين عاشوا فيها أو مروا بها أو أتوا إليها فهل تشرق عليها شمس التطوير والبعث الجديد لها.. لتنفض عنها غبار الإهمال الذي طال كل شيء في ظل النظام السابق.

http://newsqa.net/detail154287.html

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع






قوانين منتدىٰ زهران

http://www.zahran.org/vb/misc.php?do=cfrules
أخر مواضيعي

التعديل الأخير تم بواسطة محمد الساهر ; 05-11-2013 الساعة 04:33 PM.
رد مع اقتباس
قديم 05-11-2013, 12:13 AM   #2
زهور زهران
 
الصورة الرمزية زهور زهران
 







 
زهور زهران is on a distinguished road
افتراضي رد: نبذه عن مصر الكنانه

تشكر ع الطرح
تقبل مرورري

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع
[flash=http://up.2sw2r.com/upswf/dKx66753.swf]WIDTH=640 HEIGHT=335[/flash]
أخر مواضيعي
زهور زهران غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-11-2013, 12:50 AM   #3
ال يتيم العلي الدوسي
مشرف قسم الاسلام حياة وقسم التغريدات
قسم العام
 
الصورة الرمزية ال يتيم العلي الدوسي
 







 
ال يتيم العلي الدوسي is on a distinguished road
افتراضي رد: نبذه عن مصر الكنانه

شكرا لمرورك على موضوعي وهذا شرف لي ووسام على صدري

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع






قوانين منتدىٰ زهران

http://www.zahran.org/vb/misc.php?do=cfrules
أخر مواضيعي
ال يتيم العلي الدوسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-11-2013, 07:23 AM   #4
الدوسـي
مراقب عام
 







 
الدوسـي is on a distinguished road
افتراضي رد: نبذه عن مصر الكنانه


بارك الله فيك ..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع
أخر مواضيعي
الدوسـي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-11-2013, 11:44 AM   #5
ال يتيم العلي الدوسي
مشرف قسم الاسلام حياة وقسم التغريدات
قسم العام
 
الصورة الرمزية ال يتيم العلي الدوسي
 







 
ال يتيم العلي الدوسي is on a distinguished road
افتراضي رد: نبذه عن مصر الكنانه

وفيك وشكرا لمرورك على موضوعي وهذا شرف لي ووسام على صدري
ال يتيم العلي الدوسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-11-2013, 04:33 PM   #6
محمد الساهر
عضو مميز
 
الصورة الرمزية محمد الساهر
 







 
محمد الساهر is on a distinguished road
افتراضي رد: نبذه عن مصر الكنانه


الف شكر بارك الله فيك على نقل الموضوع نتمنى منك المزيد

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع



MOHAMMED ALSAHER





أتمنى متابعتي ومشاركتي عبر تويتر والفيس بوك

@m5mmm
أخر مواضيعي

التعديل الأخير تم بواسطة محمد الساهر ; 05-11-2013 الساعة 04:39 PM.
محمد الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-11-2013, 06:30 PM   #7
ال يتيم العلي الدوسي
مشرف قسم الاسلام حياة وقسم التغريدات
قسم العام
 
الصورة الرمزية ال يتيم العلي الدوسي
 







 
ال يتيم العلي الدوسي is on a distinguished road
افتراضي رد: نبذه عن مصر الكنانه

شكرا لمرورك على موضوعي وهذا شرف لي ووسام على صدري
ال يتيم العلي الدوسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-02-2017, 11:52 AM   #8
Mansour Al-zahrani
مشرف قسم الطب والطب البديل
 
الصورة الرمزية Mansour Al-zahrani
 







 
Mansour Al-zahrani is on a distinguished road
افتراضي رد: نبذه عن مصر الكنانه

شكرا لك

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيع
((أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، الحَيُّ القَيُّومُ، وَأتُوبُ إلَيهِ))

أخر مواضيعي
Mansour Al-zahrani غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع : نبذه عن مصر الكنانه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نبذه عن قبيلة دوس بني فهم الزروق مجلس دوس بني فهم 6 10-08-2018 08:20 AM
افرح ياشعب الكنانه وارقصوا وغنوا !! الوسم المنتدى العام 20 26-05-2011 09:11 AM
الكنانه مابها سهماً ينجدنا ولا قنا،، ابو نواف السعدي الموروثات الشعبية 8 18-02-2010 06:48 PM
نبذه عن الخاتمة ابوعبدالكريم الإسلام حياة 8 07-02-2010 12:32 PM
نبذه عن شاعر فهد الغبيشي الموروثات الشعبية 12 09-09-2007 12:27 AM


الساعة الآن 02:58 PM.


Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع ما يطرح في المنتديات من مواضيع وردود تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة
Copyright © 2006-2016 Zahran.org - All rights reserved